«الآثار» توضح حقيقة التعدي على «حمام أبو الدهب» بالإسكندرية
«الآثار» توضح حقيقة التعدي على «حمام أبو الدهب» بالإسكندرية

«الآثار» توضح حقيقة التعدي على «حمام أبو الدهب» بالإسكندرية الشبكة نيوز نقلا عن الوفد ننشر لكم «الآثار» توضح حقيقة التعدي على «حمام أبو الدهب» بالإسكندرية، «الآثار» توضح حقيقة التعدي على «حمام أبو الدهب» بالإسكندرية ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا الشبكة نيوز ونبدء مع الخبر الابرز، «الآثار» توضح حقيقة التعدي على «حمام أبو الدهب» بالإسكندرية.

الشبكة نيوز شــدد محمد متولي، مدير سـنة الآثار الإسلامية والقبطية بمنطقة الإسكندرية والساحل الشمالي، أن حمام أبو الدهب العثماني، بشارع فؤاد، لا يلي الوزارة وغير مسجل في عداد الآثار الإسلامية ولا يخضع لقانون حماية الآثار رقم 117 لسنة 1983 وتعديلاته بالقانون رقم 3 لسنة 2010، وذلك ردًا على ما تداولته بعض الصحف الإلكترونية وموقع التواصل الاجتماعي، بشأن محاولة هدم الحمام.
 

ولَمَّح متولي، إلى أنه سبق معاينة حمام أبو الدهب أكثر من مرة، من أَثْنَاء لجان متخصصة من وزارة الآثار وصدر قرار من اللجنة الدائمة للآثار الإسلامية والقبطية بعدم تسجيله لفقده معظم عناصره المعمارية الرئيسية.

 

وناشد متولي، وسائل الإعلام المختلفة بضرورة توخي الدقة، والابتعاد عن نشر أخبار لا تستند إلى أي حقائق، إلا بعد الرجوع لمصادرها الأصلية والتأكد منها، منعًا لإثارة بلبلة الرأي العام، وإثارة غضب المواطنين والتأثير سلبًا على مصلحة الوطن في الداخل والخارج.

 

جديـر بالذكـر أن منطقة آثار الإسكندرية مسجل بها حمام علي بك المصري بمنطقة اللبان، بالإضافة إلى خمسة صهاريج، وهي صهريج بن النبية بشارع السلطان حسين، وصهريج دار إسماعيل بشارع شريف؛ وصهريجي ابن بطوطة و الباب الأخضر باللبان وصهريج المباهما بكوم الدكة.

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع الشبكة نيوز . الشبكة نيوز، «الآثار» توضح حقيقة التعدي على «حمام أبو الدهب» بالإسكندرية، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : الوفد