"الأضحى" ينعش السياحة العربية فى مصر
"الأضحى" ينعش السياحة العربية فى مصر

"الأضحى" ينعش السياحة العربية فى مصر الشبكة نيوز نقلا عن المصريون ننشر لكم "الأضحى" ينعش السياحة العربية فى مصر، "الأضحى" ينعش السياحة العربية فى مصر ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا الشبكة نيوز ونبدء مع الخبر الابرز، "الأضحى" ينعش السياحة العربية فى مصر.

الشبكة نيوز تفوهت وِكَـالَةَ الأناضول التركية" إن إجازة عيد الأضحى أنعشت سياحة العرب للمزارات المصرية بالإضافة إلى السياحة الداخلية للمصريين، على الرغم من الضغوط الاقتصادية التي يشهدها الشارع المصري، نتيجة ارتفاع الأسعار وغلاء المعيشة، إلا أن المصريين لم يحجموا عن ارتياد المنتجعات السياحية في بلادهم.

وأَبْلَغَ متخصصون لـ"الأناضول" إن هذا الإقبال ترجمته مؤشرات بارتفاع حركة السياحة في مصر، باعتبار أن السياحة الداخلية إلى جانب إقبال السياح العرب، أنعشت الحجوزات الفندقية في المنتجعات المصرية، قبيل عطلة العيد وخلالها.

مجدي عزب، مالك أحد المجموعات الفندقية في مصر، أَبْلَغَ إن السياحة الداخلية تمثل قيمة كبيرة للفنادق في فترة الركود السياحي، وساهمت في إنعاش إيراداتها بنسبة كبيرة، خاصة في مدينة الغردقة.

وفي حديثه للأناضول، أَبْلَغَ "عزب" إن حجوزات فنادق الغردقة، وصلت 80 بالمائة؛ استحوذ المصريون على نصفها، في حين كان النصف الآخر من نصيب السياح الأجانب، وفقا لحجوزات تمت قبيل العيد.

وأَعْلَنَ أن متوسط سعر الغرفة الواحدة في فنادق الغردقة، يصل ألف و700 جنيه ( 96.2 دولار).

وفَطَّنَ إلى أن المصريين يعزفون عن زيارة مدينتي الأقصر وأسوان (جنوبي مصر) في هذا الوقت من السنة، نظرا لارتفاع درجات الحرارة هناك.

وذكر "عزب" أن ارتفاع أسعار تذاكر الطيران، يؤثر أيضاً على حركة المصريين السياحية إلى مدينة شرم الشيخ.

وأَعْلَنَ أن سعر التذكرة الواحدة ذهابا وإيابا، بلغ نحو 3 آلاف جنيه (169.8 دولار)، مستدركا أنه "لابد من تخفيض أسعار التذاكر لتنشيط السياحة الداخلية".

ويبلغ عدد الفنادق بمحافظات مصر نحو ألف و171 فندقا؛ منها 180 واحدا في مدينة شرم الشيخ (شمال شرق)، و157 فندقا في القاهرة.

في حين يصل عددها في الغردقة 147 فندقا، ونحو 246 فندقا عائما في مدينتي الأقصر وأسوان، بحسب غرفة المنشآت الفندقة (مستقلة تشرف عليها وزارة السياحة المصرية).

وزادت أسعار الغرف الفندقية بالغردقة بنسبة 50 بالمائة، عن العام السابق، جـراء تحرير سعر صرف العملة المحلية مقابل الدولار (تعويم الجنيه)، وارتفاع أسعار الخامات.

وأَبْلَغَ مسؤول الحجوزات في أحد فنادق القاهرة، إن "حجوزات الفنادق ارتفعت بنسبة كبيرة أَثْنَاء أيام عيد الأضحى وتخطّت الـ90 بالمائة، مقابل 75 بالمائة قبيل العيد".

وفي اتصال مع الأناضول، أَلْحَقَ المسؤول الذي طلب عدم ذكر اسمه "نظرا لحساسية الوضع الأمني في القاهرة"، أن غالبية حجوزات فنادق العاصمة يمثلها السائحون العرب؛ خاصة الوافدين من السعودية والكويت.

وفي مطلع أيــار السابق، أَبَانَت وزارة السياحة المصرية، منح مواطني دول الخليج ومرافقيهم عدا قطر (جـراء الأزمة الخليجية) تأشيرات دخول فورية في المطارات، شرط أن تكون الإقامة سارية لمدة 6 أشهر.

وبحسب المسؤول، فإن أسعار الغرف الفندقية في القاهرة أَثْنَاء عطلة عيد الأضحى ارتفعت بنحو 25 دولارا للغرفة، مقارنة مع الفترة التي سبقت العيد.

وهنا يقول عضو جمعية مستثمري السياحة بالبحر الأحمر (مستقلة)، ومالك أحد الفنادق بالغردقة تامر نبيل، في تصريح للأناضول، إنهم "رفعوا أسعار الغرف الفندقية نحو 25 بالمائة، لمواجهة ارتفاع أسعار المحروقات والكهرباء".

بدوره، أَبْلَغَ رئيس قطاع السياحة الداخلية بهيئة تنشيط السياحة المصرية سابقا (حكومية) مجدي سليم، إن "الفنادق لا يمكنها الاستغناء عن المصريين، على الرغم مزاعم البعض بانتهاج المصريين لسلوكيات سيئة داخلها".

ولَمَّح "سليم" للأناضول، إلى أن هناك تحديات تواجه نمو السياحة الداخلية في مصر، "ولابد من خلق وعي لدي المصريين بأهميتها".

ولهذا الغرض، اقترح إنشاء عدد من فنادق الثلاث نجوم ذات تكلفة أقل، تُراعي الظروف الاقتصادية الصعبة التي يمر بها المصريون.

وأَبْلَغَ مسؤول بغرفة الفنادق المصرية جنوب سيناء (تشرف عليها وزارة السياحة المصرية)، إن حجوزات الفنادق في منطقة شرم الشيخ (شمال شرق) وصلت 80% في عيد الأضحى.

وأَدْغَمَ المسؤول الذي طلب عدم ذكر اسمه للأناضول، أن المصريين يمثلون النسبة الأكبر من الحجوزات الفندقية في شرم الشيخ، وتستمر حتي بداية العام الدراسي في مصر.

ولا تتوافر إحصائيات رسمية لحجم السياحة الداخلية بمصر في الوقت الراهن، وفقا لرئيس قطاع السياحة الداخلية بهيئة تنشيط السياحة الداخلية المصرية السابق مجدي سليم.

وعانت السياحة الوافدة لمصر بشدة، منذ تحطم طائرة روسية في سيناء (شمال شرق)، نهاية تشــرين الأَول/ أكتوبــر 2015 ومقتل جميع من كانوا على متنها.

لكن السياحة الأجنبية الوافدة إلى مصر، ارتفعت بنسبة 51.5 بالمائة على أساس سنوي، أَثْنَاء الشهور السبعة الأولى من العام الجاري، مقارنة مع الفترة المقابلة من سنة 2016.

وتوقعت منظمة السياحة العالمية التابعة للأمم المتحدة في حزيــران/يونيــو السابق، أن يصل عدد السائحين الوافدين إلى مصر نحو 8 ملايين سائح مع حلول نهاية 2017، مقابل نحو 5.26 مليون سائح العام السابق 2016.

وحتى ثورة 25 كانــون الثـاني2011، كانت مصر تحقق إيرادات من السياحة، بقيمة 11 مليار دولار سنويًا، لكنها تراجعت أَثْنَاء السنة الأخيرة إلى 3.4 مليارات دولار، مقابل 6.1 مليارات دولار في 2015.

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع الشبكة نيوز . الشبكة نيوز، "الأضحى" ينعش السياحة العربية فى مصر، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : المصريون