أستاذ بجامعة الأزهر: معاشرة الزوج لزوجته الميتة "حلال" وليس زنا
أستاذ بجامعة الأزهر: معاشرة الزوج لزوجته الميتة "حلال" وليس زنا

أستاذ بجامعة الأزهر: معاشرة الزوج لزوجته الميتة "حلال" وليس زنا الشبكة نيوز نقلا عن اليوم السابع ننشر لكم أستاذ بجامعة الأزهر: معاشرة الزوج لزوجته الميتة "حلال" وليس زنا، أستاذ بجامعة الأزهر: معاشرة الزوج لزوجته الميتة "حلال" وليس زنا ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا الشبكة نيوز ونبدء مع الخبر الابرز، أستاذ بجامعة الأزهر: معاشرة الزوج لزوجته الميتة "حلال" وليس زنا.

الشبكة نيوز أفتى الدكتور صبرى عبد الروؤف، أستاذ الفقة المقارن بجامعة الأزهر، إن معاشرة الزوج لزوجته الميتة حلال، ولا يعد "زنا" ولا يقام عليه الحد أو أى عقوبة، لأنها شرعيا أمر غير محرم، والفعل الحقيقى أنها زوجتها.

وفسر أستاذ الفقة المقارن بجامعة الأزهر فى تصريح خاص لـ"الشبكة نيوز": "أن الأمر حلال لأنها زوجته، وعاشرها فهنا لم يرتكب إثم أو ضرر، وشرعا هذه زوجته، وشرعا له الحق أن يغسل زوجته فهنا يقوم بلمسها، فهو أمر حلال، وهناك لم تعد هناك أى مخالفة شرعية، ولكنه أمر غير محبب اجتماعيا".

واسْتَــأْنَف أن من يقوم بهذا الفعل حالات نادرة، ويكون له ضرر له شخصيا يتسبب له أمراض، ومن يقوم بهذا الفعل يسمى "معاشرة الوداع"، ولكنها أمر غير مخالف شرعيا وحلال له، ولكنه غير مألوف إنسانيا، وهذا الفعل تعفه النفوس".

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع الشبكة نيوز . الشبكة نيوز، أستاذ بجامعة الأزهر: معاشرة الزوج لزوجته الميتة "حلال" وليس زنا، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : اليوم السابع