بيزنس المباريات المهمة.. أصحاب المقاهي والفراشة يحصلون على نصيب الأسد
بيزنس المباريات المهمة.. أصحاب المقاهي والفراشة يحصلون على نصيب الأسد

بيزنس المباريات المهمة.. أصحاب المقاهي والفراشة يحصلون على نصيب الأسد الشبكة نيوز نقلا عن الوفد ننشر لكم بيزنس المباريات المهمة.. أصحاب المقاهي والفراشة يحصلون على نصيب الأسد، بيزنس المباريات المهمة.. أصحاب المقاهي والفراشة يحصلون على نصيب الأسد ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا الشبكة نيوز ونبدء مع الخبر الابرز، بيزنس المباريات المهمة.. أصحاب المقاهي والفراشة يحصلون على نصيب الأسد.

الشبكة نيوز يترقب أصحاب المقاهي والفراشة فى شغف ولهفة مباريات كرة القدم المهمة سواء للمنتخب المصري أو الْفَـرِيق الأهلى أو نادى الزمالك، والتى يعتبرونها فُـرْصَة حتى يتحرك الركود السائد فى المقاهي وتزداد حركة البيع والشراء.

ويعتقد الكثيرون أن المقاهي فقط هى التى تستحوذ على بيزنس المباريات ولكن اتضح أن هناك مجموعة أخرى من المنتفعين وهم أصحاب الفراشات ومن يمتلكون شاشات العرض أو شاشات التليفزيون الكبيرة.

وعند كل مباراة مهمة يتزاحم المواطنون على المقاهي أو الساحات العامة من أجل متـابعة المنتخب الوطنى أو الْفَـرِيق الذي يشجعونه، ما يجبر أصحاب المقاهي ومنظمى إذاعة المباريات فى الساحات على تأجير عدد كبير من الكراسي من أصحاب الفراشات ويصل سعر تأجير الكرسي إلى 10 جنيهات حسب طبيعة كل منطقة، كـــذلك يلجأون أيضًا إلى تأجير شاشات العرض والتى يختلف سعرها من منطقة لأخرى أيضًا.

"بوابة الوفد"، التقت عددًا من أصحاب المقاهي الشعبية للحديث عن استعداداتهم أَثْنَاء أيام المباريات المهمة وأسعار المشروبات أَوْساط تلك المباريات.

واختلفت أقوال أصحاب المقاهي والكافيهات حول هذه المسألة، فمنهم من لَوَّحَ إلى أنه يرفع أسعار المشروبات "الشاى، القهوة، المياه الغازية" بمقدار يتراوح بين جنيهان إلى 3 جنيهات لكل مشروب وعدم الحصول على مبالغ مالية مقابل حجز للكراسي، فيما أوضح البعض الآخر أنهم يلجأون إلى تأجير عشرات الكراسي من أصحاب الفراشات والذين قد يستغلون الموقف ويرفعون سعر الكرسي الواحد والذى يصل إلى 10 جنيهات فى بعض الأحيان، ما يجعلهم يؤجرونه إلى المشاهد إما بقيمته أو أكثر.

وهناك بعض المقاهي التى تحاول استغلال الموقف حتى تستطيع جمع مبالغ اشتراكات القنوات الفضائية المشفرة فى هذه المباريات وتجبر المشاهد على طلب مشروب أَثْنَاء الشوط الأول للمباراة ومشروب آخر أَثْنَاء الجولة الثانية، مستغلين حاجة المواطنين لمشاهدة المباراة.

وأَبْلَغَ أحد أصحاب المقاهي "أنا ممكن أؤجر 300 كرسي مثلا من بتاع الفراشة.. يعنى بحوالى 3000 جنيه والمفروض إن أنا أجيب حقهم وأكسب.. علشان كده لازم أخلى الزبون يدفع حق إيجار الكرسي واللى مش عاجبه ما يقعدش".

فيما لَوَّحَ آخر إلى أنه يضطر فى حالة زيادة أعداد المشاهدين للمباراة أن يؤجر شاشة عرض غير الشاشات الموجودة فى القهوة ما يجعله يزيد تكلفة المشاهدة على المواطنين.

أما الكافيهات فأوضح أصحابها أنهم يتعاملون مع الزبائن فى أيام المباريات مثلما يتعاملون معهم فى الأيام العادية ولا يرفعون عليهم الأسعار ولكن فى حالة الجلوس لمشاهدة المباراة يجب أن يطلب مشروبات ومأكولات، كـــذلك تلغى بعض الكافيهات المشروبات رخيصة الثمن مثل الشاى والقهوة ويفرضون على الزبائن المشروبات غالية الثمن مثل المانجو والفراولة والجوافة وغيرها.

 

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع الشبكة نيوز . الشبكة نيوز، بيزنس المباريات المهمة.. أصحاب المقاهي والفراشة يحصلون على نصيب الأسد، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : الوفد