تكسير الشوارع 3 مرات فى 4 أشهر دون حل لأزمة الصرف بأكبر أحياء الإسماعيلية
تكسير الشوارع 3 مرات فى 4 أشهر دون حل لأزمة الصرف بأكبر أحياء الإسماعيلية

تكسير الشوارع 3 مرات فى 4 أشهر دون حل لأزمة الصرف بأكبر أحياء الإسماعيلية الشبكة نيوز نقلا عن اليوم السابع ننشر لكم تكسير الشوارع 3 مرات فى 4 أشهر دون حل لأزمة الصرف بأكبر أحياء الإسماعيلية، تكسير الشوارع 3 مرات فى 4 أشهر دون حل لأزمة الصرف بأكبر أحياء الإسماعيلية ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا الشبكة نيوز ونبدء مع الخبر الابرز، تكسير الشوارع 3 مرات فى 4 أشهر دون حل لأزمة الصرف بأكبر أحياء الإسماعيلية.

الشبكة نيوز ما بين الثامنة والعاشرة مساء، اعتاد سكان شارع فرعى يربط بين شارعين رئيسين بحى ثانى بالإسماعيلية على سماع هدير محرك سيارة كسح مياه الصرف الصحى الراكدة فى الشارع وتتجدد يوميا.

 

وفى المقابل يتحمل سكان المنطقة حفر الشوارع للمرة الثالثة منذ شهر رمضان الماضى، فى مشروع لشركة المياه والصرف الصحى، فى محاولة لتعديل نسب انحدار وميل شبكة الصرف لتقليل من تراكمات المياه.

 

تقول رحاب فوزى من الأهالى: "من حوالى شهر بدأت المجارى تطفح فى الشارع فى حى السلام خلف قسم الشرطة، ونعرف أنها مشكلة فى المنطقة كلها حتى منطقة دوران رضا، وكل يوم نتصل بالحى وشركة الصرف لكسح المياه، وبعد انتهاء عملهم تعود المياه مرة أخرى، ومش عارفين نركن العربيات ولا نمشى وعندنا أطفال، الموضوع كل يوم بيزيد لغاية ما طلع طحالب من مياه المجارى فى الأسفلت.

 

وأَدْغَمَ رحاب فوزى: "المنظر مقرف جدا ومش قادرين نتحمل وكل الشكاوى غير مستجابة، ومش قادرين شبابيك ولا بلكونات عشان الحشرات".

 

أكثر المناطق المتضررة من مياه الصرف الصحى تقع فى تقطاعات شارع الدقهلية والعلاقمة ومنطقة قسم شرطة ثان وبجوار المسجد الإسماعيلى، وهى منطقة تعانى سنويا مع قدوم فصل الصيف من تكرار كوارث طفح مياه الصرف، وارتفاع منسوب المياه السطحية جـراء ضعف قدرة محطتى الرفع المرتبطين بالمنطقة.

 

ويقول سليمان زكى، من سكان شارع الدقهلية: "نضطر كثيرا إلى سيارات الكسح لشفط المياه من المنطقة، ولكن المسئولين يبشرونا منذ رمضان الماضى بقرب انتهاء المشكلة مع نهاية أعمال الحفر لتغيير مواسير الصرف، ولكن الحفر تكرر 3 مرات فى مواقع مختلفة دون حل".

 

وأَبْلَغَ اللواء ياسين طاهر، محافظ الإسماعيلية، فى تصريح سابق لـ"الشبكة نيوز"، المنطقة تعانى من تراكمات لمياه الصرف منذ اعـوام وحصلت المحافظة على اعتماد لرفع كفاءة محطات الرفع المرتبطة بالمنطقة، وتعديل مسار خط الصرف حتى أقرب محطة رفع، وبعد الإنتهاء من الخط الجديد يتنتهى المشكلة". 

 

وتفوهت النائبة آمال رزق الله: "إن مشكلات الصرف الصحى ستتصدر قائمة أولوياتها فى دورة الانعقاد الثالث لمجلس النواب، و ستضغط لحلها فى المحافظة".

 

ويتكلف مشروع تحويل مسار مواسير صرف حى ثان ومحطة رفع ميدان الإسماعيلى، 7 ملايين جنيه، ويعمل على إنهاء مشكلة الصرف الصحى بخط انحدار صرف صحى قطر 600 مم، لتحويل تصرفات مياه صرف شارع شبين الكوم، والجامعة الجديدة ومجمع المواقف، وعمارات الـ500 وحدة بالإسماعيلية إلى محطة رفع جديد، بحسب بيان رسمى للشركة القابضة للمياه والصرف الصحى لمدن القناة.

 

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع الشبكة نيوز . الشبكة نيوز، تكسير الشوارع 3 مرات فى 4 أشهر دون حل لأزمة الصرف بأكبر أحياء الإسماعيلية، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : اليوم السابع