«الرعاية الطبية» فى ماسبيرو تطلب زيادة ميزانيتها إلى 60 مليون جنيه
«الرعاية الطبية» فى ماسبيرو تطلب زيادة ميزانيتها إلى 60 مليون جنيه

«الرعاية الطبية» فى ماسبيرو تطلب زيادة ميزانيتها إلى 60 مليون جنيه

الشبكة نيوز نقلا عن الوطن ننشر لكم «الرعاية الطبية» فى ماسبيرو تطلب زيادة ميزانيتها إلى 60 مليون جنيه، «الرعاية الطبية» فى ماسبيرو تطلب زيادة ميزانيتها إلى 60 مليون جنيه ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا الشبكة نيوز ونبدء مع الخبر الابرز،

«الرعاية الطبية» فى ماسبيرو تطلب زيادة ميزانيتها إلى 60 مليون جنيه

.

الشبكة نيوز بينَ مصدر مسئول بإدارة الرعاية الطبية، بالهيئة الوطنية للإعلام، أن الدكتور عصام عزوز، رئيس الإدارة، طلب من عرفة عبدالرحيم، رئيس قطاع الأمانة العامة، زيادة الميزانية المخصصة لـ«الرعاية» لتصبح 60 مليون جنيه سنوياً، وذلك من أجل تطوير خدماتها المقدمة للعاملين بماسبيرو أَثْنَاء الفترة المقبلة.

وأَعْلَنَ المصدر أن إدارة الرعاية الطبية فى حاجة لسداد مديونياتها المتأخرة البالغ قيمتها 32 مليون جنيه، لـ145 مستشفى متعاقدة مع ماسبيرو، بالإضافة إلى صرف الأجور الخاصة بـ45 طبيباً استشارياً: «نتعامل مع مستشفى قصر العينى لقربه من المبنى، خصوصاً أنه يستقبل الحالات الطارئة، بالإضافة إلى مستشفى عين شمس التخصصى، كـــذلك أن (الرعاية) فى حاجة إلى تطوير أجهزة العيادات التابعة لها فى الإسكندرية والإسماعيلية وطنطا وأبيس والمنصورة والمنيا وأسوان والأقاليم المختلفة».

«عزوز»: بعض المستشفيات ترفض الحالات المحولة إليها جـراء المديونيات

وأَدْغَمَ: «لا يوجد سقف محدد للعلاج، بمعنى أنه يمكن علاج المريض فى المستشفيات المتعاقد معها، وإجراء ما يتطلب من عمليات وفحوصات حتى ولو تكلفت الآلاف، فيمكنه إجراء عمليات القلب والقسطرة ومناظير الجهاز الهضمى، نظير مبلغ قدره عشرة جنيهات، كـــذلك أن إجراءات الأشعة ورسم القلب تنفذ بثلاثة جنيهات، بينما يُوقع الكشف الطبى على المريض داخل الرعاية بجنيه واحد فقط، بالإضافة إلى أن علاج مرضى الالتهاب الكبدى الفيروسى سى يتم بالمجان».

واسْتَــأْنَف: «تم توفير ميزانية منذ كانــون الثـاني من العام الماضى لصيدلية الرعاية الطبية، كـــذلك تتحمل الرعاية مائتى ألف جنيه فى حالات زراعة الكبد، إلى جانب التكفل بعمليات القلب المفتوح وزراعة الكلى، وفى حال حاجة المريض لإجراء عملية بالخارج مهما كانت تكلفتها، يتم تحويله للخارج لإجراء المطلوب، ويتحمل 10% فقط من إجمالى القيمة المدفوعة، وفيما يتعلق بالخدمات الدوائية فقد بلغ معدل صرف الأدوية أكثر من 5 ملايين جنيه أَثْنَاء العام الماضى».

وفَطَّنَ إلى أن إدارة الرعاية الطبية تعانى من نقص فى عدد الأطباء، خصوصاً أنه لم يتم تعيين غَيْرهُمْ جدد، فى ظل زيادة أعداد المرضى والعمل طوال أيام الأسبوع، مشيراً إلى أن السكرتارية والعمالة الفنية والتمريض والمسعفين فى حاجة إلى موظفين: «سبق أن طلبنا عودة اشتراك الرعاية الطبية، وهى نسبة 2% للموظف و1% للمعاش، بدلاً من تحويلها للقطاع الاقتصادى لصرف مكافأة نهاية الخدمة».

ومن جانبه، أَبْلَغَ الدكتور عصام عزوز، رئيس الرعاية الطبية، إن «طلب زيادة الميزانية المخصصة للرعاية يأتى من أجل حل مشكلة المديونيات المستحقة للمستشفيات التى أصبحت ترفض استقبال بعض الحالات المحولة إليها، وهو ما يقف عائقاً أمام حصول العاملين على الخدمة العلاجية المناسبة».

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع الشبكة نيوز . الشبكة نيوز،

«الرعاية الطبية» فى ماسبيرو تطلب زيادة ميزانيتها إلى 60 مليون جنيه

، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : الوطن