تقرير داخلى يؤكد أن أكبر مصرف أسترالى أخفق فى مراقبة تعاملات دولية
تقرير داخلى يؤكد أن أكبر مصرف أسترالى أخفق فى مراقبة تعاملات دولية

تقرير داخلى يؤكد أن أكبر مصرف أسترالى أخفق فى مراقبة تعاملات دولية الشبكة نيوز نقلا عن اليوم السابع ننشر لكم تقرير داخلى يؤكد أن أكبر مصرف أسترالى أخفق فى مراقبة تعاملات دولية، تقرير داخلى يؤكد أن أكبر مصرف أسترالى أخفق فى مراقبة تعاملات دولية ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا الشبكة نيوز ونبدء مع الخبر الابرز، تقرير داخلى يؤكد أن أكبر مصرف أسترالى أخفق فى مراقبة تعاملات دولية.

الشبكة نيوز شــدد تقرير الجمعة أن أكبر مصرف أسترالى "كومونولث بنك" أخفق فى القيام بمراقبة فاعلة على تعاملات دولية بمليارات الدولارات، ما قد يخضعه لمساءلة منظمات دولية بالتزامن مع تحقيقات تطال المصرف بشبهات مخالفة قوانين مكافحة تبييض أموال فى أستراليا.

 

ويخضع مصرف كومنولث لتحقيق من قبل وِكَـالَةَ الاستخبارات المالية "المركز الأسترالى لمعلومات وتحليل الصفقات" (اوستراك) بتهم "مخالفته بشكل خطير ومنهجى" قوانين مكافحة تبييض الأموال فى آلاف التعاملات المالية.

 

والتهم الجديدة التى تطال المصرف قد تخضعه لتحقيق من قبل منظمات دولية على خلفية اخفاقه فى إِرْتَقَبَ مخاطر فى صفقات مالية فى سنغافورة وهونج كونج وشنجهاى وطوكيو ولندن ونيويورك.

 

وبحسب مراجعة داخلية للمصرف اطلعت عليه سكاى نيوز-استراليا، فان الرقابة كانت اما منعدمة او ضعيفة فى ما يخص قرابة ثلثى تعاملات فرع العملاء الدوليين (شركات وحكومات).

 

واطلع كبار المدراء التنفيذيين فى المصرف على التقرير الداخلى فى شبــاط، ما دفع سكاى نيوز-استراليا إلى اعتبار أن مصرف كومنولث كان على علم بحصول تقصير.

 

ودخل المصرف فى مفاوضات مع منظمات دولية لا سيما فى هونج كونج والولايات المتحدة بحسب سكاى نيوز.

 

وفى تعليق على التقرير بَيَّنَ "كومونولث بنك" أكبر شركات أستراليا لناحية القيمة السوقية، أن المراجعة كانت عبارة عن "وثيقة عمل" تضمنت توصيات بإجراء تعديل على التقنيات المعتمدة ولا سيما تنفيذ مهام بطريقة آلية بدلا من اليدوية كجزء من "تطبيـق العمل".

 

وبَيَّنَ المصرف فى بيان أن "البرنامج يشمل الاستثمار فى انظمة لتفعيل الرقابة على التحويلات العابرة التى تنفذ فى استراليا والخارج"، وأَدْغَمَ أن "المصرف يقيم علاقات فاعلة مع كافة المنظمات الدولية المعنية حول هذه المسائل ومسائل أخرى".

 

وبَيَّنَ وزير المالية الاسترالى ماتياس كورمان أن الاتهامات الاخيرة تظهر أن لدى مجلس الادارة والمدراء فى المصرف عملا جادا يجب أن يقوموا به".

 

وأَبْلَغَ كورمان لسكاى نيوز: "لا يمكن التعمية على هذا الأمر، إنه أمر خطير جدا وهو يطال صميم المؤسسة ولا سيما مصداقية مؤسسة مالية هامة جدا فى أستراليا".

 

واستدعت القضية ضد المصرف من قبل أوستراك فتح مؤسسات استرالية اخرى تحقيقات تطال المصرف على خلفية تعامله مع الخروقات المزعومة كـــذلك والثقافة التنظيمية فى المؤسسة.

 

وانخفضت اسهم المصرف بنسبة 0,86 بالمئة إلى 75,15 دولارا استراليا للسهم فى تعامل الظهيرة فى بورصة سيدنى.

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع الشبكة نيوز . الشبكة نيوز، تقرير داخلى يؤكد أن أكبر مصرف أسترالى أخفق فى مراقبة تعاملات دولية، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : اليوم السابع