الحزب الدستوري الحر يطالب إلى حلّ الأحزاب ذات المرجعية الدينية
الحزب الدستوري الحر يطالب إلى حلّ الأحزاب ذات المرجعية الدينية

الحزب الدستوري الحر يطالب إلى حلّ الأحزاب ذات المرجعية الدينية الشبكة نيوز نقلا عن جواهر ننشر لكم الحزب الدستوري الحر يطالب إلى حلّ الأحزاب ذات المرجعية الدينية، الحزب الدستوري الحر يطالب إلى حلّ الأحزاب ذات المرجعية الدينية ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا الشبكة نيوز ونبدء مع الخبر الابرز، الحزب الدستوري الحر يطالب إلى حلّ الأحزاب ذات المرجعية الدينية.

الشبكة نيوز أدان الحزب الدستوري الحر، العملية الإرهابية التي نفذها أحد التكفيريين واستهدفت إطارات أمنية قرب مجلس نواب الشعب بباردو، معلنا تعاطفه وتضامنه المطلق مع الأمنيين الذي تعرضا للاعتداء.

ودعا الحزب في بيان تلقت الجوهرة أف أم نسخة منه، الأربعاء، السلطة القائمة إلى "التحلي بالشجاعة والحزم وتغليب المصلحة العليا للبلاد وفك الإرتباط مع القوى السياسية التي أرست دعائم الفكر التكفيري في تونس وسمحت بتفشي الخطاب التحريضي بالمساجد لدمغجة الشباب وذلك تفاديا للعودة الى مربع العنف وإراقة الدماء الذي عاشته بلادنا في السنوات الأخيرة وخاصة أَثْنَاء سنتي 2012 و 2013".
كـــذلك طالب "بتطبيق مقتضيات المرسومين عدد 87 و 88 لسنة 2011 المتعلقين بالأحزاب السياسية والجمعيات في ما أقرته من منع للخلط بين الدين والعمل السياسي والجمعياتي والتحرك بصفة فورية لإتخاذ الإجراءات الضرورية لحل كل الأحزاب والجمعيات ذات المرجعية الدينية والتدقيق في شبكات علاقاتها وطرق تمويلها"، وفق نص البلاغ.
ولَمَّح الحزب العدستوري الحر إلى أنه أودع ملفا لدى رئيس الحكومة أَثْنَاء شهر جوان السابق في طلب التحقيق في التمويل الأجنبي للأحزاب السياسية والجمعيات وشبهات استعمال المال الخارجي في العمليات الإرهابية، في ظل عدم تحرك النيابة العمومية إلى الآن للنظر في الشكاية الجزائية المتعلقة بنفس الموضوع والمودعة لديها منذ 24 أوت 2017.

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع الشبكة نيوز . الشبكة نيوز، الحزب الدستوري الحر يطالب إلى حلّ الأحزاب ذات المرجعية الدينية، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : جواهر