مع “سلمان الحزم”.. السعودية تحولت إلى قبلة للزعامات العربية والإسلامية
مع “سلمان الحزم”.. السعودية تحولت إلى قبلة للزعامات العربية والإسلامية

إذا كانت مكة المكرمة قبلة العـالم الإسلامي من الناحية الدينية، فإن الرياض باتت قبلة زعماء العـالم، إذ توافد إليها أغلب زعماء العـالم آخرهم الرئيس الأمريكي دونالد ترمب.

وعند الحصر، يتبين أن خـادم الحرميـن الملك سلمان بن عبدالعزيز، استقبل أكثر من 128 زعيماً وقائداً وزار 26 دولة.

ويأتي ذلك في الوقت الذي يصل الرئيس الأميركي دونالد ترمب اليـــــــوم إلى العاصمة الرياض في أول زيارة خارجيّةٍ له منذ توليه منصبه، في وقت تستعد السعودية في إطار هذه الزيارة لعقد عدة قمم خليجية وعربية إسلامية أميركية تحت عنوان “العزم يجمعنا”.

وستكون هذه القمم إطارا واسعا على امتداد يومين لتناول ملفات إقليمية وثنائيّة، وقضايا مكافحة “الإرهاب” والسياسات المشتركة تجاه قضايا الدفاع والأمن الإقليمي والتعاون الاقتصادي، كـــذلك ستشهد الإعلان عن سلسلة اتفاقيات ثنائيّة وعقد صفقات ستكون هي الأهم بتاريخ العلاقات الأميركية السعودية.

 

المصدر : صحيفة المناطق