أيسلندا تترقب ثوران بركان خمد منذ قرن
أيسلندا تترقب ثوران بركان خمد منذ قرن

أيسلندا تترقب ثوران بركان خمد منذ قرن الشبكة نيوز نقلا عن الوفد ننشر لكم أيسلندا تترقب ثوران بركان خمد منذ قرن، أيسلندا تترقب ثوران بركان خمد منذ قرن ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا الشبكة نيوز ونبدء مع الخبر الابرز، أيسلندا تترقب ثوران بركان خمد منذ قرن.

الشبكة نيوز يترقب سكان أيسلندا بحذر، أي مؤشر على ثوران بركان جديد، بعد صيف من النشاط الزلزالي المتزايد.

وثار بركان (كاتلا) آخر مرة سـنة 1918، ولم يحدث ثوران لهذا البركان منذ 99 عاما.

وحصلت 8 ثورات من إجمالي 10 ثورات بين شهري أيــلول ونوفمبر، حيث يعتقد أن موسم ذوبان الجليد يهيئ الظروف أمام ثوران البركان.

وفي غضون ذلك، تستعد "فيك" وهي قرية ساحلية بالقرب من البركان للأسوأ.

وإذا حدث ثوران للبركان، سيتم إرسال رسالة نصية إلى كل هاتف محمول متصل بالشبكة الإقليمية، ولكن ينبغي وضع خطة جديدة كاملة للسياح.

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع الشبكة نيوز . الشبكة نيوز، أيسلندا تترقب ثوران بركان خمد منذ قرن، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : الوفد