الحرب الدبلوماسية تشتعل بين موسكو وواشنطن
الحرب الدبلوماسية تشتعل بين موسكو وواشنطن

الحرب الدبلوماسية تشتعل بين موسكو وواشنطن الشبكة نيوز نقلا عن مبتدأ ننشر لكم الحرب الدبلوماسية تشتعل بين موسكو وواشنطن، الحرب الدبلوماسية تشتعل بين موسكو وواشنطن ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا الشبكة نيوز ونبدء مع الخبر الابرز، الحرب الدبلوماسية تشتعل بين موسكو وواشنطن.

الشبكة نيوز استدعت وزارة الخارجية الروسية، الوزير المفوض فى السفارة الأمريكية لدى موسكو لتسليمه مذكرة احتجاج على تفتيش الممثليات الدبلوماسية الروسية فى الولايات المتحدة.

واعتبرت الوزارة أن التفتيش المقرر للمبانى الدبلوماسية الروسية عمل عدائى غير مسبوق ينتهك القانون الدولى، داعية واشنطن إلى الكف عن انتهاك القانون الدولى والتطاول على حرمة المرافق الدبلوماسية.

وكانت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، قد أَبَانَت أن أجهزة الشرطة الخاص الأمريكية تعتزم تفتيش القنصلية العامة الروسية فى سان فرانسيسكو، بما فى ذلك شقق البعثات الدبلوماسية.

وكان وزير الخارجية الروسى سيرجى لافروف قد شــدد، أَثْنَاء اتصال هاتفى مع نظيره الأمريكى ريكس تيلرسون، أن موسكو ستدرس بعناية قيود واشنطن الجديدة على بعثاتها الدبلوماسية وستعلن عن رد فعلها، معربا عن أسفه إزاء التصعيد فى العلاقات الثنائية بين الولايات المتحدة وروسيا.

أما مساعد الرئيس الروسى يورى أوشاكوف فقد وصف مصادرة 5 مبان من العقارات المملوكة للبعثة الدبلوماسية الروسية فى الولايات المتحدة، بأنه استيلاء غير شرعى، وركز على أن روسيا ستدرس بدقة ردها على هذه الخطوات التى تتخذها واشنطن دون التفكير فى تبعاتها على الاستقرار الدولى.

ووصف أوشاكوف وضع العلاقات الثنائية بأنه سىء، مشيرا إلى أن واشنطن لم تكتف باستهداف الدبلوماسيين الروس، بل وقلّصت خدمات بعثتها الدبلوماسية فى الأراضى الروسية، باعتبار ذلك إجراء اضطرارى جـراء تقليص عدد العاملين فى البعثات، وفَطَّنَ إلى أن عملية منح تأشيرات الدخول لهؤلاء الذين "يروقون" لواشنطن مستمر بالسرعة نفسها، فيما سيضطر المواطنون الروس الآخرون للانتظار طويلا.

وأَعْلَنَ أوشاكوف أن واشنطن، إضافة إلى مصادرة الممتلكات الروسية، قررت تقليص عدد منافذ الدخول التى يحق للدبلوماسيين الروس المرور عبرها، وقلّصت عدد موظفى البعثة الدبلوماسية الروسية الذين يحق لهم القيام برحلات إلى خارج منطقة عمقها 25 ميلا، سبق لواشنطن أن حددتها لتقييد تحركات الدبلوماسيين الروس فى الأراضى الأمريكية، وفى ما شــدد أن روسيا سترد، أقرّ فى الوقت نفسه أن أحدا من الطرفين يجب أن يحتكم إلى العقل السليم لوقف هذه المهزلة، حسب وصفه.

وجاءت الخطوات الأمريكية الجديدة ردا على طلب موسكو تقليص عدد العاملين فى البعثات الدبلوماسية الأمريكية فى أراضيها لمستوى لا يتجاوز عدد موظفى البعثة الدبلوماسية الروسية فى الأراضى الأمريكية، كـــذلك أن قرار موسكو قد جاء ردا على طرد 35 دبلوماسيا روسيا ومصادرة بعض المبانى الدبلوماسية الروسية من قبل واشنطن فى أواخر العام الماضى.

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع الشبكة نيوز . الشبكة نيوز، الحرب الدبلوماسية تشتعل بين موسكو وواشنطن، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : مبتدأ