«لعنة» القذافى تطارد ساركوزى
«لعنة» القذافى تطارد ساركوزى

«لعنة» القذافى تطارد ساركوزى الشبكة نيوز نقلا عن بوابة الشروق ننشر لكم «لعنة» القذافى تطارد ساركوزى، «لعنة» القذافى تطارد ساركوزى ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا الشبكة نيوز ونبدء مع الخبر الابرز، «لعنة» القذافى تطارد ساركوزى.

الشبكة نيوز ــ النيابة المالية: تستدعى الرئيس الفرنسى الأسبق للتحقيق معه فى اتهامات فساد وتنصت واختراق سرية وتربح

بينت صحيفة «لوباريزيان» الفرنسية، فى تقرير لها اليـــــــوم، أن «النيابة المالية الوطنية فى فرنسا، استدعت الرئيس الفرنسى الأسبق نيكولا ساركوزى، لمحاكمته فى أولى جلسات الاستماع، بتهمتى الفساد واستغلال النفوذ وانتهاك السرية فيما يعرف باسم قضية «التنصت».


وأَكْمَلَت الصحيفة أن «طلب النيابة يجب أن يحصل على تصديق قضاة الاتهام»، مشيرة إلى أن النيابة طالبت أيضا بمحاكمة محامى ساركوزى تييرى هيرزوج والقاضى السابق جيلبرت أزيبرت.
ولَوَّحَت الصحيفة إلى أن النيابة استدعت ساركوزى فى جلسة استماع للتحقيق معه والتى وصفتها الصحيفة بـ«صفعة رعدية» لساركوزى، موضحة أن النيابة المالية وجهت حزمة من اتهامات الفساد موجهة للرئيس الفرنسى الأسبق. وتابعت الصحيفة أن من بين التهم الموجهة إليه تلقى الرشوة، والمتاجرة بالنفوذ والتستر على الإخلال بالسرية المهنية».
وكانت هذه التحقيقات أغلقت فى 2016 لكن أدت عدة طعونات لإعادة فتحها وتمديد أمد القضية، بعدما بدأت التحقيقات فى 2014 ووجهت له نفس التهم.
من نــاحيتها، لَمَّحَت إذاعة «فرانس إينفو» إلى أنه «على ما يبدو أن لعنة القذافى ما زالت تواجه ساركوزى»، موضحة أن من بين الاتهامات الموجهة لساركوزى فى جلسة الاستماع» الشكوك التى تحيط بتمويل الزعيم الليبى المفقود معمر القذافى بتمويل للحملة الانتخابية لساركوزى للانتخابات الرئاسية سـنة 2007».
وأَكْمَلَت الاذاعة أن «القضاة كانوا ينصتون على هاتفه جـراء شكوك فى تلقيه مساعدات مالية من نظام القذافى أَوْساط حملته الانتخابية والتى قادته لقصر الرئاسة»، مشيرة إلى أنه «بالصدفة بينَ التنصت عن محادثات بين الرئيس الفرنسى السابق ومحاميه عن معلومات تتعلق بمحاولة حصوله عن طريق محاميه على معلومات سرية بخصوص أحد التحقيقات الجارية».
وتابعت المحطة الاذاعية «للهروب من تعقب هواتفه كان يجرى ساركوزى اتصالات مع محاميه من أرقام هواتف مزيفة والتى يستخدمها الهاربون من الشرطة باسم مستعار«بول بزموث»، موضحة أنه من أَثْنَاء تتبع مكالمات ساركوزى ومحاميه اتضح أنه أسند إليه وظيفة رفيعة المستوى بموناكو».
فيما لَمَّحَت صحيفة «لكسبريس» أن «التحقيقات شملت قضية فضيحة إنفاق مبالغ فيها، أَثْنَاء حملته الانتخابية غيرالناجحة سـنة 2012، فيما يطلق عليه قضية «بيجماليون»، موضحة أنه «تم استجوابه من قبل فى شبــاط الماضى، وأنكر ساركوزى معرفته بازدواجية الحسابات ووجود فواتير وهمية بنحو 18 مليون يورون أصدرتها شركة «بيجماليون»، التى نظمت حملته ما يعنى أن تكاليف الحملة زادت عن مثلى الحد القانونى المسموح به».

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع الشبكة نيوز . الشبكة نيوز، «لعنة» القذافى تطارد ساركوزى، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : بوابة الشروق