ترامب يبحث الخيارات العسكرية للرد على عدوان كوريا الشمالية
ترامب يبحث الخيارات العسكرية للرد على عدوان كوريا الشمالية

ترامب يبحث الخيارات العسكرية للرد على عدوان كوريا الشمالية الشبكة نيوز نقلا عن الصباح العربي ننشر لكم ترامب يبحث الخيارات العسكرية للرد على عدوان كوريا الشمالية، ترامب يبحث الخيارات العسكرية للرد على عدوان كوريا الشمالية ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا الشبكة نيوز ونبدء مع الخبر الابرز، ترامب يبحث الخيارات العسكرية للرد على عدوان كوريا الشمالية.

الشبكة نيوز تدَاول الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، مع المستشارين الرئيسيين "الردود المحتملة على أي عدوان من كوريا الشمالية"، وفقا لما ذكره البيت الأبيض، في بيان.

وجاء في البيان: "هذا الشبكة نيوز، اجتمع الرئيس دونالد ترامب مع فريقه للأمن القومي، واستمع لإحاطة من وزير الدفاع جيمس ماتيس، ورئيس هيئة الأركان المشتركة، الجنرال جوزيف دانفورد، تركز النقاش حول الاحتمالات المتوفرة للرد على أي شكل من أشكال عدوان قد تقوم به كوريا الشمالية، أو إذا لزم الأمر، منعها من تهديد الولايات المتحدة وحلفائها بأسلحة نووية".

ولم تستبعد وزارة الخارجية الأمريكية، في وقت سابق، استخدام القوة لحل المشكلة النووية في كوريا الشمالية، وحذرت من أن القرار يعتمد على سلوك بيونغ يانغ.

وكان ترامب قد وصف موقف بلاده، في اللحظة الراهنة، من أيران وكوريا الشمالية، بـ "الهدوء الذي يسبق العاصفة"، وذلك بعد بحثه خيارات عسكرية ضد هذين البلدين مع قادة الجيش.
واعتبر محللون وخبراء حديث ترامب على هذا النحو، بمثابة تهديد عسكري مباشر وغير مبطّن لإيران وكوريا الشمالية، إذ تحدث عن "لحظة هدوء ما قبل العاصفة" أمام عدسات المصورين وعلى مسمعهم، وهو يعرف بخبرته أن هذا الحديث سيأخذ طريقه للنشر فورا.

وفي وقت سابق، وفي أَوْساط جلوسه مع كبار الضباط ومسؤولي الدفاع ، تحدث ترامب عن التهديد الذي تمثله كوريا الشمالية وعن منع إيران من امتلاك سلاح نووي.

 

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع الشبكة نيوز . الشبكة نيوز، ترامب يبحث الخيارات العسكرية للرد على عدوان كوريا الشمالية، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : الصباح العربي