«الاتصالات»: الخدمات الرقمية تستهدف تحسين أداء الوزارات ورفع جودة الخدمات

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

قال الدكتور خالد العطار، نائب وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات للتحول الرقمى، إن استراتيجية التحول الرقمى للحكومة تستهدف تمكين الحكومة والمواطن والصناعة من التعامل الرقمى بشكل مستدام من خلال حكومة رقمية متصلة تشاركية ومستدامة محورها خدمة المواطن وزيادة القدرات التنافسية للدولة من خلال بناء معلوماتى متكامل.

وشدد على تعزيز تنمية البنية التحتية لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات فى مصر من أجل تحسين الخدمات الرقمية فى مختلف المؤسسات بما يهدف فى الأول إلى تحسين أداء الوزارات والهيئات فى مصر، ورفع جودة الخدمات ومنفذها من خلال تحسين بيئة العمل، وتوفير الدعم لعملية صناعة القرار، وإيجاد حلول للقضايا التى تشغل المجتمع.
وأضاف «العطار»- خلال اختتام فعاليات اليوم الأول من منحة «ناصر للقيادة الدولية» بنسختها الثانية التى تنظمها وزارة الشباب والرياضة، برئاسة الدكتور أشرف صبحى، بالتعاون مع الأكاديمية الوطنية للتدريب ووزارة الخارجية المصرية والعديد من المؤسسات الوطنية- أن تجربة الحكومة المصرية فى التحول الرقمى شهدت فى البداية تجميع كل قواعد البيانات الموجودة وربطها ببعضها البعض فى قاعدة واحدة مرتبطة، وتم عمل عدد من المنظومات الرقمية، التى منها منظومة فرض وإنفاذ القانون التى استهدفت توفير بيئة تتكامل فيها جهود المؤسسات المعنية المختلفة من خلال بناء نظام قضائى مميكن وموحد يجمع أكبر عدد من الأطراف المسؤولة عن تحقيق العدالة كوزارة الداخلية والنياية العامة والمحاكم باختلاف درجاتها، ومنظومة الصحة الرقمية، حيث تعتبر محافظة بورسعيد أول محافظة تطبق فيها منظومة التأمين الصحى الشامل.
ودعا نائب وزير الاتصالات إلى التعرف على آلية الاستخدام الآمن لمواقع التواصل الاجتماعى، من أجل ضمان خصوصية الحياة الشخصية والحفاظ على السرية، مع ضرورة تحقيق الجانب الإيجابى للإنسان فى استخدام التكنولوجيا الحديثة، والتعرف على مختلف العلوم والمنافذ العلمية والإخبارية التى تقدمها.
وقال حسن غزالى، منسق عام منحة ناصر للقيادة الدولية، إن المنحة تعد استكمالا لجهود الدولة المصرية عقب رئاستها الاتحاد الإفريقى خلال عام 2019 فى القيام بدورها المنوط بها فى تعزيز دور الشباب الإفريقى من خلال تقديم كل أشكال الدعم والتأهيل والتدريب، بالإضافة إلى تمكينهم فى المناصب القيادية والاستفادة من قدراتهم وأفكارهم، كما تعتبر إحدى آليات تنفيذ كل من (رؤية مصر 2030 - المبادئ العشرة لمنظمة التضامن الأفروآسيا - أجندة إفريقيا 2063 - أهداف التنمية المستدامة 2030 - الشراكة الجنوب الجنوب - خارطة طريق الاتحاد الإفريقى حول الاستثمار فى الشباب - ميثاق الشباب الإفريقى).

أخبار ذات صلة

0 تعليق