خالد بن طلال: كورونا لن تعرقل تدفق الاستثمارات بقطاع التكنولوجيا النظيفة

مباشر (اقتصاد) 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

مباشر: أكد الأمير خالد بن الوليد بن طلال آل سعود، المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة "كي بي دبليو فينتشرز"، أن جائحة كورونا شجعت الحكومات والشعوب على البحث عن بدائل غذائية آمنة، الأمر الذي عزز صناعة تقنيات الطعام الإقليمية والدولية.

وقال الأمير خالد بن الوليد بن طلال آل سعود في حوار مع وكالة أنباء الإمارات "وام"، اليوم الأربعاء، إن تفشي الجائحة أدى إلى تعزيز الوعي الشعبي بمزايا البدائل التكنولوجية الغذائية، إذ دفعت الجائحة إلى دفع الأفراد للبحث عن بدائل أفضل وأكثر أمانا.

وتوقع خالد بن الوليد، مستقبلا مشرقا للتكنولوجيا الغذائية في المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة، لافتا إلى أن البلدين يتجهان نحو تبني التكنولوجيا الحيوية "مصادر التكنولوجيا الغذائية" والتكنولوجيا الزراعية، وهو الأمر الذي يساعدهم في التغلب على أية تحديات تتعلق بالأمن الغذائي.

وأوضح، أن السعودية والامارات تدرسان البدائل التكنولوجية، نظرا لكونها مستدامة وتساعد على خفض آثار التغير المناخي في دول مجلس التعاون، مضيفا أن العلم يقدم حلولا لكافة المشكلات التي تواجهنا الآن.

وأكد، أن هناك حاجة لتعزيز وعي المستثمرين والشركات بشأن التكنولوجية الناشئة والاستثمار في التقنيات النظيفة والطاقة الصديقة للبيئة.

وأشار، إلى أن الأزمة المالية العالمية الناتجة عن تفشي الجائحة لن تعرقل تدفق الاستثمارات في التكنولوجيا النظيفة والطاقة الصديقة للبيئة كما كان متوقعا بل على العكس استمرت الشركات في استثماراتها منذ بدء تفشي الجائحة ومنها شركة "كي بي دبليو فينتشرز".

وأفاد، بأن العديد من المستثمرين في مجال التكنولوجيا الغذائية استثمروا في عدد من الشركات من أجل مواجهة تحديات التغير المناخي.

وأضاف، أن إزالة الكربون عالميا تمثل قضية ملحة، وقد دفعت الجائحة المستثمرين المتحمسين لهذه القضية إلى مواصلة استثماراتهم في هذا المجال وعدم التوقف.

وكان الأمير خالد بن الوليد بن طلال آل سعود تحدث في جلسة نقاشية أمس، خلال أسبوع أبوظبي للاستدامة الذي يهدف إلى تعزيز جهود التنمية المستدامة الدولية ومعالجة قضايا عالمية.

وصرح حينها، إنه "عندما شاركت في أسبوع أبوظبي للاستدامة عام 2019، كنا نناقش تأثير الاستثمار وكيف تستطيع التكنولوجيا تنمية العالم وجعله أفضل.. وما ناقشناه هذا العام هو الاستثمار في تقنيات تهدف إلى إيجاد حلولا لقضايا عالمية ملحة مثل الأمن الغذائي".

ترشيحات 

فريق مشترك يفند ادعاءات منظمات عالمية بشأن أخطاء ارتكبتها قوات التحالف في اليمن

المشاط: الحصول على التمويل التنموي في مصر يأتي بعد موافقة لجنة إدارة الدين

 

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق