البابا ثيودروس الثانى يستقبل القاصد الرسولي للكنيسة الرومانية الكاثوليكية

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

استقبل بابا وبطريرك الإسكندرية وسائر أفريقيا، ثيودروس الثاني، القاصد الرسولي للكنيسة الرومانية الكاثوليكية الأسقف نيكولاس، في مقر البطريركية، حيث تباحثا المشاكل التي يواجهها المسيحيون في الشرق الأوسط بشكل عام، وكيفية تعامل الكنائس المسيحية المحلية معها.

وأعرب القاصد الرسولي نيكولاس عن سعادته بلقاء رئيس الكنيسة الأرثوذكسية بالإسكندرية ورضاه عن العمل الذي تقوم به البطريركية الإسكندرية في كل من مصر والقارة الأفريقية.

من جهته، أشار بابا وبطريرك الإسكندرية إلى الزيارات العديدة التي قام بها من عام 1990 إلى 1997، حيث نقل تحياته البابا برثنيوس الإسكندري إلى البابا فرنسيس الروماني، كما أكد على العلاقة التاريخية العظيمة بين الكنيستين.

وأعرب القاصد الرسولي عن الاهتمام بكل هذا الكنز الثقافي الذي تحتفظ به بطريركية الإسكندرية في مقرها بالإسكندرية والمكتبة البطريركية والمتحف وسراديب الموتى، وسروره للدعوة التي وجهها له بابا وبطريرك الإسكندرية لزيارة البطريركية.

كما أشار البابا ثيودورس إلى البرنامج الكبير والمهم لترميم أكثر 500 مخطوطة تاريخية محفوظة في البطريركية بمساعدة مكتبة الإسكندرية وقبرص.

كما أشار إلى أهمية التربية الكنسية للبطريركية بإنشاء العديد من المدارس والكليات التي أنشأتها بطريركية الإسكندرية في جميع أنحاء إفريقيا، ودعا القاصد الرسولي لزيارة مدرسة «أثناسيوس الكبير» للطلبة الأفارقة في دير القديس سابا بالإسكندرية، كما دعاه لزيارة دير القديس جاورجيوس التاريخي.

حضر اللقاء المتروبوليت نيقوديموس مطران ممفيس (مصر الجديدة) والوكيل البطريركي بالقاهرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق