زيمبابوية تفوز بـ«مصور العام» من «سونى»

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

أعلنت جوائز سونى العالمية، الخاصة بالتصوير الفوتوغرافى، عن أسماء الفائزين بها، وهى المتعلقة بأعمال العام الجارى 2021.

وفازت المصورة الزيمبابوية، تامارى كوديتا، بلقب «مصور عام 2021»، بعد اختيارها من ضمن الفئة المفتوحة، الخاصة بتكريم الصور الفردية، مع منحها مبلغًا قدره 5 آلاف دولار، بجانب معدات تصوير رقمية، وعرض عالمى.

وشاركت «تامارى» بصورة «إفريقية من العصر الفيكتورى»، وخلال تفاصيلها عكست «التراث المزدوج للمصورة نفسها» حسب إشارة موقع المركز الإعلامى لـ «سونى».

وتظهر فى الصورة امرأة شابة سمراء البشرة، ترتدى ثوبًا فيكتوريًا، وتحمل أوانى الطبخ التقليدية.

وحسب المعلن عنه، تحرت الصورة السياق النمطى للجسد الأنثوى الأسمر، وقدمت لغة بصرية بديلة، يتم من خلالها تقديم هوية إفريقية متعددة الأوجه.

هذا، وجاء اختيار «تامارى» من بين 10 فائزين فى الفئة المفتوحة، فيما صرحت بعد فوزها: «الفيكتورى الإفريقى يشيد بالكائن المعاصر المتجذر أيضًا فى التاريخ». وتابعت: «يشرفنى بشدة أن يتم اختيارى كفائزة بالمسابقة المفتوحة، هذه الجائزة هى شهادة على الدور الذى نلعبه كمبدعين فى تشكيل الثقافة المرئية. الفكرة المركزية فى عملى هى أهمية التمثيل الإفريقى. أنا ممتنة لأننى حظيت بفرصة وضع الفن الزيمبابوى على الخريطة».

جديرٌ بالذكر أن المسابقة المفتوحة تحتفل بقوة الصور الفردية، فيختار القائمون عليها مثل هذه النوعية لقدرتها على «توصيل سرد مرئى رائع، جنبًا إلى جنب مع التميز التقنى»، حسب «CNN».

وبإمكان عشاق الصور متابعة بقية الأعمال الفائزة خلال معرض افتراضى، كما تتوفر نسخة رقمية من ألبوم الأعمال المشاركة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق