صلاة التهجد .. تعرف على عدد ركعاتها وأفضل وقت لتأديتها‬

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

في مثل هذا التوقيت من كل عام، بالتزامن مع العشر الأواخر من شهر رمضان الكريم، يبدأ المسلمون في الاجتهاد في العبادة وتطبيق ما تيسر لهم من السنن الخاصة بهذه الفترة المباركة، للفوز بفضل تلك الأيام التي تتضمن ليلة القدر، ومن بين العبادات الأكثر بحثًا بين الناس هي صلاة التهجد، حيث يرغبون في معرفة كيفية أدائها وأفضل توقيت لها وعدد ركعاتها، وما إذا كانت تتداخل مع صلاة التراويح أم لا.

وقال الدكتور شوقي علام مفتي الجمهورية، إن صلاة التراويح تختلف عن صلاة التهجد، حيث إن صلاة التراويح مرتبطة بخصوصية الليل في شهر رمضان، أما صلاة التهجد فيمكن أن تصلى على مدار العام اقتضاءً بالسنة.

وأضاف علام، خلال برنامج «كُتب عليكم الصيام» على قناة «صدى البلد»، أن أم المؤمنين عائشة تقول: ما زاد رسول الله صلى الله عليه وسلم عن ثماني ركعات في رمضان وفي غير رمضان«في إشارة إلى صلاة التهجد التي تُقام بعد منتصف الليل.

وأوضح: «كان الرسول صلى الله عليه وسلم يصلي صلاة التهجد في ثمان ركعات لا يزيد عنهم شيئًا سواء في رمضان أو في غير رمضان، حيث كانت مفروضة عليه بينما هي غير مفروضة على أمته، حيث أن له إمكانيات النبوة ويستطيع أن يتحمل من العبادة ما لا نتحمله نحن».

وأكد علام أن صلاة التهجد كانت فرضًا على الرسول بينما أداؤها يعد من باب السنة فقط، وأن أداء صلاة التراويح لا يتعارض مع أداء صلاة التهجد نظرًا لأنهما عبادتان مختلفتان، بمعنى أن أداء واحدة لا يغني عن أداء الأخرى إذا أراد أحدهم أن يؤدي العبادتين.

أخبار ذات صلة

0 تعليق