وزير الإنتاج الحربى يطالب «الشركات» بإحداث «طفرة صناعية»

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

طالب المهندس محمد أحمد مرسى، وزير الدولة للإنتاج الحربى، رؤساء مجالس إدارات عدد من الشركات التابعة، بضرورة استكمال سير العمل وفقًا للخطط الموضوعة سابقًا، مع الحرص على تطويرها لإحداث طفرة صناعية والدخول فى مجالات جديدة، والالتزام بالمخطط الزمنى للانتهاء من تنفيذ المشروعات الجارى تنفيذها.

واستعرض الوزير، خلال اجتماعه برؤساء الشركات، المهندس محمد محمد صلاح الدين مصطفى، نائب رئيس مجلس إدارة الهيئة القومية للإنتاج الحربى، العضو المنتدب، والمهندس محمد شيرين محمد شحاتة، المشرف على الإدارة المركزية لمكتب الوزير، والمهندس محمود عرفات، مستشار الوزير، والدكتور صلاح جمبلاط، رئيس القطاعات الفنية بالهيئة القومية للإنتاج الحربى، وعدد من قيادات الوزارة، موقف الموضوعات والمشروعات التى تقوم بتنفيذها عدد من الشركات التابعة، وهى: (حلوان للمسبوكات، أبوقير للصناعات الهندسية، بنها للصناعات الإلكترونية، حلوان لمحركات الديزل)، وكذا مناقشة الخطط المستقبلية الموضوعة وسبل تحقيقها، حيث قام رؤساء مجالس إدارات هذه الشركات بإجراء تقديم نظرى تضمن الموقف المالى لموازنة العام 2020/2021 من حيث (إيرادات النشاط، الإنتاج التام، صافى المبيعات، مخزون الإنتاج التام، عدد العاملين، الأجور، الخامات والمواد، تعويض أعباء عدم التحميل، ملخص حساب الإيرادات والمصروفات، مؤشرات النشاط، المديونيات)، كما تم استعراض الخطة الاستثمارية لعامى (2020 /2021) و(2021 /2022)، بالإضافة إلى خطة البحوث (2020 /2021)، وموقف موضوعات المتابعة. وأكد محمد عيد بكر، المستشار الإعلامى لوزير الدولة للإنتاج الحربى، المتحدث الرسمى للوزارة، أن شركات «الإنتاج الحربى» لديها طاقات بشرية وإمكانات تكنولوجية هائلة، يتم الحرص على استغلالها الاستغلال الأمثل، كما تتم متابعة سير العمل وفقًا للخطط الموضوعة سابقًا والتوقيتات المحددة للانتهاء من التنفيذ، كما يتم السعى إلى تطوير مختلف الشركات والوحدات التابعة ومواكبة أحدث تكنولوجيات التصنيع وتعميقها على الصعيدين العسكرى والمدنى.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق