تراجع التعديات على الأراضي الزراعية

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

أشاد السيد القصير، وزير الزراعة، بوعى المواطنين من أجل الحفاظ على الرقعة الزراعية، وجهود العاملين بحماية الأراضى، خلال إجازة عيد الفطر، وكذا التنسيق مع أجهزة الشرطة والحكم المحلى ومديريات الزراعة بالمحافظات، نظرا لانخفاض التعديات إلى أدنى مستوياتها.

ووفقا لتقرير تلقاه وزير الزراعة، من الدكتور أنور عيسى، رئيس الإدارة المركزية لحماية الأراضى، تراجعت حالات التعدى، خلال أول أيام عيد الفطر المبارك، لتصبح 22 حالة فقط، تمت إزالتها بالكامل، بمساحة 16 قيراطا؛ منها 6 حالات فى محافظة الغربية و4 فى بنى سويف و3 بالجيزة والمنوفية، وحالتان فى الفيوم وحالة واحدة فى كل من الشرقية والأقصر والمنيا والإسماعيلية. وشدد وزير الزراعة على ضرورة إعادة الأرض إلى الزراعة مرة أخرى، واتخاذ الإجراءات القانونية فى حالة استمرار تبويرها، بعد إزالة مظاهر التعدى ومواد البناء.

وأكد «القصير» على استمرار انعقاد غرفة عمليات الإدارة المركزية لحماية الأراضى، طوال فترة إجازة عيد الفطر المبارك، لمنع التعدى على الأراضى الزراعية، بالإضافة إلى تلقى بلاغات المواطنين على الخط الساخن رقم 15500 أو 19561.

كان الدكتور محمد عبدالعاطى، وزير الموارد المائية والرى، قد وجه برفع درجة الاستعداد، خلال أيام العيد، التى تتزامن مع فترة أقصى الاحتياجات المائية، وطالب اجهزة الوزارة برصد التعديات على المجارى المائية وأملاك الرى، وإزالتها لضمان كفاءة سير العمل فى المحافظات، وتوفير الاحتياجات المائية للمنتفعين. ورصدت أجهزة وزارة الرى تعدى أحد المواطنين على أملاك الرى بمحافظة القليوبية فجر يوم ١٣ مايو ٢٠٢١ بالجسر الأيمن للرياح المنوفى، أمام حديقة الجامع وسجن القناطر، بنطاق الإدارة العامة لرى قناطر الدلتا، من خلال إقامة كافيتريا من الحديد والخرسانة المسلحة، وتم التنسيق مع القيادات الأمنية فى مركز شرطة القناطر، واتخاذ الإجراءات لإزالة التعدى، وجار اتخاذ الإجراءات القانونية مع المتعدى.

وقال وزير الرى، فى تصريحات صحفية، أمس، إنه فى إطار رصد التعديات وإزالتها بشكل فورى، فإن أجهزة الوزارة تواصل التصدى بحسم لكافة أشكال التعديات على المجارى المائية.

أخبار ذات صلة

0 تعليق