«الفلوس» التي حيّرت محمد رمضان.. أموال وضعت الفنان في مواقف محرجة (فيديو)

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

لاقتراحات اماكن الخروج

تعرّض الفنان محمد رمضان لأزمة تتعلق بأمواله، حيث أعلن، اليوم الخميس، أنه تلقى اتصالًا هاتفيًا من موظف في أحد البنوك لتبليغه بأنه تم التحفظ على أمواله، موضحًا أنه هو وماله مِلك بلده وأهل بلده، خلال مقطع فيديو تم نشره عبر حسابه الشخصي بـ«فيسبوك».

وأضاف أن «الشعبيين والفلاحين والصعايدة قد ما بيحطوه في البنك على قد ما بيسيبوا في بيوتهم»، كما قال «مستورة».

تلك الأزمة التي مرّ بها الفنان والتي تربط بين اسمه وكلمة «الفلوس»، ليست الأولى من نوعها، بل كثرت الأحاديث عن أموال الفنان، حتى لازمت اسم «رمضان» لأشهر، وتحديدًا بعد تباهي «رمضان» بأمواله ويلقيها في الهواء داخل الفيلا خاص به، عقب صدور غرامة تصل إلى 6 ملايين جنيه، منذ أشهر.

إذ قضت المحكمة الاقتصادية بالقاهرة، بتعويض الطيار الراحل أشرف أبواليسر، بمبلغ 6 ملايين جنيه من الفنان محمد رمضان عن الأضرار التي لحقت به، بسبب صورة نشرها محمد رمضان وهو على متن طائرة يقودها الكابتن أشرف أبواليسر، ورفض الدعوى الفرعية، وظهر «رمضان» ثلاث مرّات متتالية ويكررمشاهد «إلقاء الأموال في الهواء».

وأخر لقطات أشعلت النيران وجمعت بين «رمضان» و«الفلوس»، كان فيديو كليب غنائي للفنان، والذي يحمل عنوان «فيرساتشي»، حيث حلّ باللقطات المُصورة ويمسك بالدولارات ويبعثرها مُلقيًا إياها في الهواء أثناء الغناء واستقراره في حوض السباحة: «هفضل مكاني مش همشي.. شغل شغل مبنامشي، أنا كل هدومي فيرساتشي».

من هنا، علّق الإعلامي عمرو أديب، على تلك المشاهد قائلًا خلال برنامجه «الحكاية»، المُذاع عبر قناة «MBC»: «كأنه بيقولنا الفلوس دي على الجزمة، بيقولنا إيه يعني 6 مليون جنيه أنا الفلوس متفرقش معايا في حاجة، فالأستاذ نمبر وان أثارحفيظة عدد كبير من الناس اللي بتحبه، الراجل ده بقى عدو نفسه.. متفهمش دماغه بقى فيها إيه، أنا عاوزه بس يشرحلي إيه الفكرة؟ يا أخي لو الفلوس متهمكش وكتير اتبرع بيها لحد»، وقبلها مُباشرة، تصرف مرّتين بالطريقة ذاتها قبل إطلاقه الأغنية.

لذا خرج الفنان محمد رمضان ليكشف حقيقة الأموال التي ظهرت وهو يرميها في الهواء، خلال الأشهر الماضية، قائلا للإعلامية إيمان الحصري عبر برنامج «مساء dmc»، أبريل الماضي: «دي دعاية لأحد الإعلانات وكانت فكرة أحد المخرجين الهنود»، وليست تلك المشاهد وحدها التي تباهى رمضان بالأموال خلالها بل كان يتزين بالدولارات حول الخصر، بالكليب الغنائي «فيرساتشي»، وفي عام 2019، كانت الدولارات المُتطايرة في الهواء هي خلفية الفنان في أغنيته التي حملت اسم «الفلوس».

الفنان محمد رمضان

في المقابل، تسببت وجود الأموال في خلفية «رمضان» بمشاهد من مسلسل «الأسطورة»، الذي عُرض خلال شهر رمضان 2016، قبل عرض المسلسل، في جدل عبر مواقع التواصل الاجتماعي، حيث اُعتقد أن الأموال يملكها «رمضان» من منزله، لكن مع عرض حلقات المسلسل تبين أن «الفلوس» ضمن أحداث العمل الدرامي، وعلّق الفنان على الفيديو للتوضيح حينها: «طلع مشهد من مسلسل الأسطورة ودي هديتي لكم بمناسبة عيد ميلادي ٢٣مايو بحبكم وثقة في الله هكون عند حسن ظنكم».

ولم يشك الجمهور في حقيقة ذلك الفيديو من المسلسل، إذ طالما تفاخر «رمضان» بامتلاكه سيارات باهظة الثمن، وبدأ «رمضان» مشوار من «التباهي» وإعلان امتلاكه «الفلوس»، التي تؤهله إلى شراء سيارات تتكلف ملايين الدولارات، في نوفمبر من العام 2019، حيث استطاع الفنان محمد رمضان اقتناء سيارة من معرض موسم الرياض للسيارات، بشراء سيارة مرسيدس G65، يتوفر منها 65 سيارة فقط في العالم، والتي يبلغ سعرها 365 ألف دولار، أي ما يقرب من 6 مليون جنيه.

كما نشر الفنان فيديو له من خلال حسابه الشخصي بـ«انستجرام» بسيارة من «نوع رولز رويس» فئة كولينان وتنتمي لفئة السيارات الرياضية متعددة الأغراض، تأتي بطول 5.34 متر، في حين يبلغ طول قاعدة العجلات 3.30 متر، ويبلغ سعرها نحو 315 ألف يورو، أي ما يقرب من 5.5 ملايين جنيه، وذلك منذ سنوات.

بالإضافة إلى امتلاك «رمضان»، سيارة «لامبورجيني» طراز افنتادور، تبلغ قيمتها 436 ألف دولار أمريكي، أي ما يقرب من 7 ملايين جنيه مصري، وهي من أشهر سياراته التي استعرض بها عبر السوشيال ميديا مرارًا، ويملك محمد رمضان، سيارتين من نوع بورش، يبلغ سعر السيارة الواحدة منها 4.5 مليون جنيه مصري، وسعرهما الإجمالي حوالي 9 ملايين جنيه مصري.

وتنضم للسيارات السابقة، الـ«فيراري»، التي يمتلكها الفنان ويصل سعرها إلى أي ما يقرب من 5.5 مليون جنيه مصري، كذلك سيارة «رنج روفر»، طراز فيلار، ويبلغ سعرها ما يقرب من 3 ملايين جنيه مصري، وسيارة «ماكلارين» فئة 720 أس، والتي يبلغ سعرها ما يقرب من 5 ملايين جنيه مصري.

يذكر أن النيابة العامة أصدرت بيان بشأن التحفظ على أموال الفنان «رمضان»، فلا اختصاص للنيابة العامة فيه، والأمر متعلق بتنفيذ حكم قضائي.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق