عمرو سعد: دمي اتحرق من اتهامات «ملوك الجدعنة» بالبلطجة (فيديو)

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

لاقتراحات اماكن الخروج

قال الفنان عمرو سعد، إنه حزن بسبب الانتقادات التي طالت مسلسل «ملوك الجدعنة» واتهامه بالترويج للعنف، واصفا منتقدي المسلسل بـ«ناس معروضة».

وأشار مازحا «بزعل من النقد جدا..عايزين إيه دول».

وتابع «سعد» خلال استضافته في برنامج«يحدث في مصر» على قناة «mbc مصر» أمس الخميس: «دمي اتحرق.. واللي قال كدة مشافش المسلسل بيتكلم عن إيه ولا الأحداث كل يوم».

وأضاف: «نحن قدمنا مسلسلا عن المناطق الشعبية.. واستوحينا كل شئ فيه من تلك المناطق.. الديكور مثلا عمله أحمد عباس من مناطق مثل الجمالية ومصر القديمة، حتى لما عملنا الحارة اللي بنقدمها للجمهور العربي قدمنا الحارة الحلوة.. مش حارة عشوائية وقدمنا مصر بشكل راقي جميل، والأبطال بتوعنا لابيشربوا مخدرات وبيدافعوا عن الستات.. الواد سرية مثلا ربى أخوه بحلق شعره قدام الحارة عشان عمل حاجة حرام.. البنت اللي رفضت تمشي في الغلط عشان خاطر أبوها.. كلها نماذج جيدة حتى الحوار المكتوب بين فاتن حرفوش، ووالدها مكتوب بشكل حلو وراقي ويحمل قيم إنسانية كتير..أبوها مثلا في مشهد قال لها لو مشيتي كويس مش هتميل عليكي الأيام.. ودي الرسالة إن البنت مشيت كويس ففازت في النهاية، وعادت إلى حبيبها سرية وتزوجته».

وأشار «سعد» إلى أنه لا يركز كثيرا فيما يثار على السوشيال ميديا، لكن تلك الانتقادات أشعرته بالضيق وعلق «أنا بزعل من النقد».

ولفت إلى أنه استغرق 6 أشهر للوصول إلى فورمة وهيئة «سرية» لتقديمها في المسلسل الذي عرض في رمضان الماضي، وشاركه بطولته مصطفى شعبان، وياسمين رئيس، ودلال عبدالعزيز.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق