غواصون ينجحون في إزالة «الشباك الخيشومية» بمحمية «الجزر الشمالية»

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

نجح مجموعة من الغواصين المصريين والأجانب في إزالة مساحات كبيرة من الشباك الخيشومية المخالفة لقانونى «البيئة والمحميات الطبيعية» من إحدى مناطق الغوص والشعاب المرجانية في البحر الأحمر، لما تمثله من ضرر بالغ على الكائنات البحرية من السلاحف والدلافين، وتهديد صريح على بيئة الشعاب المرجانية النادرة.

وطالبت جمعية المحافظة على بيئة البحر الأحمر «هيبكا»، مسؤولى محميات المحافظة، بتشديد العقوبات على طرق الصيد المخالفة التي من شأنها تدمير الحياة البحرية، وناشدت الغطاسين الإبلاغ عن أي مخالفات بيئية في أسرع وقت، كما حذّرت في الوقت نفسه من استمرار أنشطة الصيد الجائر باستخدام شباك غير قانونية في مياه ومناطق الشعاب المرجانية، ما أدى إلى تدمير مساحات كبيرة.

وذكر بيان للجمعية، أن الصيد الجائر من أخطر الطرق على الشعاب المرجانية لاصطيادها الأسماك كافة، سواء كانت اقتصادية أو جمالية، وأضاف: «هذه الشباك تمتد كيلومترات على الشعاب المرجانية وداخل حدود محمية الجزر الشمالية والمحمية بالقانون رقم 102 لسنة 1983 والذى ينص على حظر القيام بأعمال أو تصرفات أو أنشطة أو إجراءات من شأنها تدمير أو إتلاف أو تدهور البيئة الطبيعية، أو الإضرار بالحياة البرية أو البحرية أو النباتية أو المساس بمستواها الجمالى بمنطقة المحمية، ويحظر على وجه الخصوص صيد أو نقل أو قتل أو إزعاج الكائنات البرية أو البحرية، أو القيام بأعمال من شأنها القضاء عليها».

وتابع البيان: «هذه الأعمال أيضًا مخالفة لقانون الصيد رقم 124 لسنة 1983 الذي تم اعتماده لغرض الصيد المستدام، علما بأن جميع القوانين والقرارات والمعاهدات الدولية تحث على الحفاظ على هذا التنوع البيولوجى الفريد للشعاب المرجانية».

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق