مصطفى بكري : توقف القنوات الإقليمية «شهادة وفاة»

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

قال الإعلامي مصطفى بكري إن أصحاب المعاشات بماسبيرو يستغيثون بالرئيس عبدالفتاح السيسى الساعى لتحقيق حياة كريمة للمصريين، بعدما سلكوا كل طريق والشكوى للمسؤولين سواء من خلال بوابة شكاوى المواطنين بمجلس الوزراء أو التواصل مع رئيس الهيئة الوطنية للاعلام.


وأضاف خلال تقديم برنامج حقائق وأسرار المذاع على قناة صدى البلد، أن أصحاب المعاشات بماسبيرو بعدما أفنوا 36 عاما من عمرهم في بالتلفزيون المصري لم يصرفو مستحقاتهم المالية من رصيد الإجازات ومكافأة نهاية الخدمة من أكتوبر 2018 حتى الآن. وتابع أنه بالأمس ذهب عدد من أرباب المعاش لعلهم يتمكنوا من مقابلة أي من المسؤولين للمطالبة بصرف مستحقاتهم المالية من رصيد الإجازات ومكافأة نهاية الخدمة فاغلقت الأبواب في وجههم.


أكد أن "هناك أيضا قضية مطالبات بتوقف بث القنوات فضائيا والاكتفاء ببثها أرضى ودا طبعا يعنى شهادة وفاة لأبناء القنوات الإقليمية كلهم من الثالثة حتى الثامنة وتأخير صرف علاوات للعاملين منذ ٢٠١٧، وأشار إلى أنه إمكانيات للتطوير الاستديوهات والمعدات ووسائل التنقل وفى أوقات كثيرة نحن من يدفع ثمن لتأجير كاميرات من الخارج أو استئجار سيارت للخروج بأوردر وكرو العمل. وناشد بتطوير القنوات أسوة بالقناة الأولى والحرص على ماسبيرو بكل قوة ونحافظ على القنوات الإقليمية.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق