بالمستندات.. التضامن تكشف مفاجأة بشأن إحالة مجدي عبدالغني للنيابة.. والأخير يرد - Yallakora - يلاكورة

egy 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
يلا كورة

كتب: يلا كورة

الإثنين 12 سبتمبر 2022 12:23 ص

كتب- يوسف عفيفي:

كشف أيمن عبدالموجود، مساعد وزيرة التضامن لشئون العمل الأهلي، تفاصيل أزمة جمعية اللاعبين المحترفين وما تردد بشأن إحالة مجدي عبدالغني لاعب الأهلي السابق، إلى النيابة العامة.

وقال عبدالموجود، في تصريحات تلفزيونية، إن الجمعية تخضع لمتابعة وزارة التضامن الاجتماعي ولها مجلس إدارة قائم على رئاسته الكابتن مجدي عبدالغني.

وأوضح أن الوزارة تلقت شكوى من أحد أعضاء الجمعية بشأن طعنه على بعض التوقيعات الخاصة بأعمال الجمعية، في شهر مايو الماضي، وبدورها وجهت وزيرة التضامن بتشكيل لجنة لفحص أعمال الجمعية، وبالفعل تم الفحص والوقوف على بعض المخالفات التي تخص الجمعية، وتقرر تحويل المخالفات للنيابة العامة.

وأشار مساعد وزيرة التضامن لشئون العمل الأهلي، إلى أن الرابطة تتلقى أموالا من الخارج دون تصريح من وزارة التضامن، وأنفقت في أمور متعلقة بمجلس إدارة الجمعية في صورة بدلات.وتابع: "تتضمنت إحدى المخالفات بأن مجدي عبدالغني استفاد من أموال الجمعية في تلقي العلاج بالخارج على حساب الرابطة، وهو أمر غير قانوني لأنه عضو مجلس إدارة، ولكن كابتن مجدي اعتبر نفسه لاعب كرة سابق".

وأشار إلى أن إحدى المخالفات الأخرى، تضمنت شراء مجلس الإدارة الخاص بالجمعية، شقة بالعجوزة بدون الرجوع لخبير عقاري لتثمين الشقة، وفي نفس الوقت قام الكابتن مجدي عبد الغني بشراء شقة في نفس الدور بثمن أقل.جدير بالذكر، أن الجمعية المصرية للاعبين كرة القدم المحترفين، هي أحد الجمعيات الأهلية المسجلة بوزارة التضامن الاجتماعي وهي معنية بأحوال اللاعبين المحترفين داخل جمهورية مصر العربية.

من ناحية أخرى، علَّق مجدي عبدالغني، على أزمة جمعية اللاعبين المحترفين وإحالته إلى النيابة العامة، قائلًا: "كل البرامج تناولت الموضوع وكأن الجمعية المصرية للاعبي كرة القدم للمحترفين، هي الوحيدة التي تحمل مخالفات في وزارة الشئون الاجتماعية".

وأضاف خلال تقديمه برنامج "ملعب البلدوزر" عبر فضائية "الشمس": "قيل أن الكابتن مجدي اشترى مقرا، أولا كنت عضو مجلس إدارة في الجمعية وبعدين رئيس مجلس إدارة، بقالي أكتر من 20 سنة والجمعية كانت في شارع السودان في عمارات العرايس في شقة 40 مترا ومكنش معانا الإيجار والدنيا كانت تعبانة على الآخر".

وتابع: "المخالفة تبقى مخالفة لما تكون الفلوس مش موجودة، وأي حاجة تانية هي مخالفة إدارية مقدور عليها مفيهاش مشاكل خالص، والنيابة تحفظ المخالفات اللي زي كدة والنيابة حفظت المخالفة.. وموضوع الساعة هو تحويل الجمعية للنيابة، رغم أنه مردود على كل كلمة وملاحظة اتقالت".

واستطرد: فلوس الجمعية موجودة بالكامل وإلَّا لو ناقصة وبنسرق فلوس الجمعية كنا اتحولنا لنيابة الأموال العامة مش النيابة العامة، اللي بتحفظ القضية أو بتدين وليها الحق تمامًا وثقة كاملة في قضاء مصر وكل مؤسساته من أول النيابة المحترمة إلى القضاء المصري.

وذكر: "إنما في النهاية للأسف تشويه سمعة على الفاضي، ومعرفش إني مزعل ناس كتير أوي، ولو مش ناجح ولا حد كان هيجيب سيرتي، ولو واخد نص الكرة الأرضية محدش هيجيب سيرتي لأني فاشل ومحصلش إني اتعالجت على حسب الجمعية".

d935991606.jpg

ea8a78d2fc.jpg

أخبار ذات صلة

0 تعليق