«مقال اليوم» من أيمن الجندي: حياء النساء و«التورتة الجنسية».. و«اشتغالة» زواج التجربة

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

«مقال اليوم».. خدمة من بوابة «المصري اليوم» لإبراز أحد مقالات الرأي يوميًا لتسليط الضوء على مضمون المقال وأبرز ما ذكره الكاتب.

«المصري اليوم» تزخر بمجموعة من أبرز المفكرين والكُتاب والمُتخصصين، من بينهم أيمن الجندي، الذي سلط الضوء، في مقاله المعنون بـ«يوميات أسبوع» على واقعة التورتة الجنسية في نادي الجزيرة وزواج التجربة.

«الجندي» بدأ مقاله: «كل ما يمكن أن يُقال عن صور سيدات «الجزيرة» وهن يتناولن حلوى لها أشكال جنسية قد قيل بالفعل! الاستياء! التعجب! إن هذا مكان عام! إنه مزاح ليس له أي مغزى أخلاقى! إن الخطأ الأكبر يقع على مَن قام بالتصوير ونشر الصور دون إذنهن! كل هذا قد قيل من قبل!».

الكاتب تابع: «ما أود أن أضيفه هو تفسير سر الصدمة، وهو نظرة الرجال الرومانسية للنساء! وأن خلق الحياء لديهن هو أجمل ما يزينهن! قد يُثار الرجل من المرأة الجريئة لكنه لا يحترمها! على الأقل كان هذا هو حال جيلنا والأجيال اللاحقة! ولا أدرى أي شىء عن أجيال اليوم!».

واصل: «لعلنا نحن الرجال لا نريد أن نصدق أن بعض النساء يحدث بينهن مزاح جنسى كما يفعل الرجال. النظرة الرومانسية للمرأة هي أصل الصدمة! وهى سبب اللغط والجدال والاهتمام المُبالغ فيه».

اختتم: «أما عن «زواج التجربة» فهذه (اشتغالة) لا أكثر من أناس يريدون الشهرة. والحقيقة أن الاهتمام بالتريندات من قبيل الإلهاء لا أكثر! لأننا شعب كثيف التعداد، ومن الطبيعى أن تجد غرائب وعجائب باستمرار! فهل سنتتبع كل غريب الأطوار ونصنع منه حكاية تستحوذ على اهتمامنا؟ ألَا يكون هذا مضيعة للوقت وللاهتمام الذي يجب أن يُكرَّس للأمور المهمة فعلًا؟!».

لقراءة المقال كاملاً، اضغط هنا

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    159,715

  • تعافي

    125,171

  • وفيات

    8,801

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق