الهيئة البرلمانية لحزب الحرية: دعوة الرئيس لنشر السلام جاءت في التوقيت الصحيح

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

أشاد النائب محمد الفيومي، ممثل الهيئة البرلمانية لحزب الحرية، بدعوة وتوجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، للعمل من أجل نشر ثقافة السلام وإعلاء قيم التسامح والتعايش السلمي، مؤكدًا أن مظاهر العنف والتطرف خلال الفترة الماضية تسببت بشكل كبير في تسجيل ضحايا عديده من الأبرياء وسلبتهم حقهم في الحياة، ولذلك حان الوقت الأن إلى مكافحتها ونبذها.

وقال الفيومي، خلال البيان الصادر له، إنه لايمكن لأحد أن يتغافل الجهود الذي بذلها فخامة الرئيس في مكافحة العمليات الأرهابية والفكر المُتطرف لجماعه الإخوان الإرهابية منذ أن تولى حكم البلاد وحتى هذه اللحظة، كما أن قوة وحنكة فخامة الرئيس كانت سببًا رئيسيًا في الإنتصار على الإرهاب في فترة وجيزة.

واكد عضو مجلس النواب، على أهمية دعوة الرئيس عبدالفتاح السيسي لنشر ثقافة السلام بين الدول والمواطنين في الداخل والخارج، خاصة بعدما واجه العالم جائحة كورونا، مُشيرًا إلى أن هذه الدعاوي جاءت في التوقيت الصحيح، خاصة وانه حتى هذه اللحظة يُعاني بعض الدول من التطرف والتعصب.

وتابع البرلماني:«هناك فرق كبير بين القيم والمثل في تناول الموضوعات وبين المصالح وأدبيات السياسة الدولية، كما أن الكلام عن القيم الإنسانية كلام كتير قوى، ولكن عندما تُستعدى مصالح الدول لأبد من تغير الكلام إلى أفعال على أرض الواقع، وهذا ماحدث مع الدولة المصرية في التعامل مع جائحة كورونا عالميًا».

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    166,492

  • تعافي

    130,107

  • وفيات

    9,360

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق