أول محاكمة لمسئول إيراني بتهم الإرهاب في الاتحاد الأوروبي

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

حكم القضاء البلجيكي بالسجن 20 عاما على الدبلوماسي الإيراني «أسد الله الأسدي» بعد إدانته بالتخطيط لهجوم في فرنسا، في مؤامرة لتفجير قنبلة في فرنسا عام 2018.

وهذه أول مرة تُحاكم فيها دولة بالاتحاد الأوروبي مسؤولا إيرانيا بتهم مرتبطة بـ«الإرهاب».

وأصدرت محكمة بلجيكية اليوم الخميس حكما بالسجن 20 عاما على دبلوماسي إيراني متهم بالتخطيط لتفجير اجتماع لجماعة إيرانية معارضة في المنفى، في أول محاكمة لمسؤول إيراني للاشتباه في ضلوعه في عمل إرهابي بالاتحاد الأوروبي منذ الثورة الإيرانية عام 1979.

وذكر الادعاء البلجيكي إن أسد الله أسدي، الدبلوماسي المقيم في فيينا، أدين بالشروع في عمل إرهابي بعد أن أحبطت الشرطة الألمانية والفرنسية والبلجيكية مخططا لتفجير تجمع للمجلس الوطني للمقاومة الإيرانية بالقرب من باريس في يونيو حزيران 2018

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    166,492

  • تعافي

    130,107

  • وفيات

    9,360

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق