«العربية للإعلام الرقمي» ترحب بالإفراج عن «فتيات التيك توك»: اتهامات خدش الحياء فضفاضة

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

رحبت الشبكة العربية للإعلام الرقمي وحقوق الانسان بقرار إخلاء سبيل مودة الأدهم وحنين حسام، الشهيرتان بـ«فتيات التيك توك»، بعدما قامت محكمة القاهرة الاقتصادية بتبرأتهم و3 آخرين من تهمة التعدي على القيم والمبادئ الأسرية، وإلغاء حكم محكمة جنح القاهرة الاقتصادية بمعاقبتهما بالحبس سنتين والغرامة 300 ألف جنيه، مع تأييد الحكم بالغرامة لمودة الأدهم فقط.

وقالت الشبكة، في بيان لها اليوم الخميس، إن حيثيات حكم المحكمة الاقتصادية أرسى قاعدة قانونية جديدة تتيح للمواطنين ممارسة حرية في التعبير على وسائط التواصل الاجتماعي تطبيقا للقواعد والمواثيق الدولية التي وقعت عليها مصر، ومن ضمنها مواد العهد الدولي للحقوق المدنية والسياسية الذي يضمن حرية الرأي والتعبير والابداع الفني خاصة، وأن اتهامات خدش الحياء العام تحمل معنى فضفاض لا يحمل تعريفا واضحاً أو محدداً لها، وان كانت مرتبطة بالعرف والسلوك لكنها تمثل وفق المواثيق الدولية تهمة مقيدة لحرية التعبير والرأي، ومخالفة للمبادئ العامة التي جاء بها الدستور المصري، الذي يضمن حرية الرأي والتعبير للمواطنين.

وأشارت الشبكة إلى أهمية تطبيق النيابة العامة المصرية لبدائل الحبس الاحتياطي بحسب المادة ٢٠١ من قانون الإجراءات الجنائية كبديلٍ عن الحبس الاحتياطي في القضايا ذات الصلة بحرية الرأي والتعبير كما حدث في تلك القضية التي نالت اهتماما واسعا من الاعلام في داخل وخارج مصر.

ودعت الشبكة الحكومة المصرية إلى فتح قنوات اتصال مع الشباب المؤثرين على مواقع التواصل الاجتماعي والابتعاد عن تجريم انشطتهم الفنية والابداعية على مواقع التواصل الاجتماعي والنقاش حول المحتوى الذي يقدموه بدلا من اتخاذ الإجراءات الجنائية ضدهم والاهتمام بتوفير مناخ افضل لممارسة المواطن المصري لحرية الرأي والتعبير.

وطالبت الشبكة اللجنة العليا الدائمة لحقوق الإنسان الاهتمام بقضايا حرية الرأي والتعبير في مصر والعمل على دراسة حالة المحبوسين على ذمة تلك القضايا والعمل على سرعة الافراج عنهم.

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    166,492

  • تعافي

    130,107

  • وفيات

    9,360

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق