السفارة الأمريكية في ليبيا: اتهامنا بفرض أجندة على ملتقى الحوار تفكير قديم وإهانة لليبيين

SputnikNews 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

وقال الحساب عبر "تويتر" على لسان السفير إن "القول بأن الولايات المتحدة تحاول "فرض" نتيجة معينة على ملتقى الحوار الليبي هو تفكير قديم وإهانة للشعب الليبي الذي استودع آماله في هذه العملية".

أعلن ملتقى الحوار الليبي في جنيف، يوم الثلاثاء، عن الانتقال للتصويت على مرشحي المجلس الرئاسي في السلطة التنفيذية المؤقتة المرتقبة بنظام القوائم، وذلك بعد إخفاق المرشحين في تحقيق النسبة المطلوبة لانتخابهم بشكل فردي.

يذكر أن آلية السلطة التنفيذية الجديدة لاختيار قادة ليبيا الجدد، تنص على أن يقوم كل إقليم من الأقاليم الثلاثة (طرابلس – برقة - فزان) بتسمية مرشحهم إلى المجلس الرئاسي معتمدا على مبدأ التوافق في الاختيار، وإذا تعذّر التوافق على شخص واحد من الإقليم، يقوم كل إقليم بالتصويت على أن يتحصل الفائز على 70 بالمئة من أصوات الإقليم.

وفي حال تعذر ذلك يتم التوجه إلى تشكيل قوائم من كل الأقاليم مكونة من 4 أشخاص كل منهم يحدد المنصب الذي يترشح له (رئاسة المجلس الرئاسي، عضوية المجلس الرئاسي، رئاسة الوزراء).

ويجب أن تحصل كل قائمة على 17 تزكية (بواقع 8 من الغرب، 6 من الشرق و3 من الجنوب)، والقائمة التي تحصل على 60 بالمئة من أصوات القاعة تفوز في الجولة الأولى.

وإنْ لم تحصل أي من القوائم على هذه النسبة، تتنافس في الجولة الثانية القائمتين اللتان حصلتا على النسبة الأعلى على أن يتم اختيار القائمة التي تفوز بـ 50 بالمئة + 1 من الأصوات في الجلسة العامة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق