رئيس الوزراء: الحكومة تسعى إلى استعادة بريق القاهرة التاريخية والإسلامية

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

قال الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس الوزراء، إن الحكومة تسعى إلى استعادة بريق القاهرة التاريخية والإسلامية، من خلال ترميم المباني الأثرية بالمنطقة والتي تأثر بعضها بزلزال عام 1992، ولفت إلى أنه يهدف وراء التطوير إلى الحفاظ على النسيج العمراني للمباني القديمة في المقام الأول.

وأكد مدبولي، في مؤتمر صحفي على هامش تطوير سور مجرى العيون، السبت، أنه يحاول ترميم المباني الخربة دون الإضرار بالمباني الأثرية هناك، وذلك في إطار التطوير الشامل للدولة، مشيرا إلى الحرص على إعادة المنطقة أفضل من شكلها الأول، حيث يرجع زمن تأسيسها حسب الخبراء المصريين إلى 150عامًا ماضية، وقال: «الهدف.. نعيد الرونق الحضاري للقاهرة الإسلامية والتاريخية بترميم المباني الأثرية».

واستكمل رئيس الوزراء: «مثلما يفعل العالم حيث يستفيد من المناطق ذات الطابع الأثري نستفيد من المباني الأثرية»، كاشفا أن تلك الكلمات مُجرد اقتراحات، وأشار إلى أن المباني الخربة تمامًا هي التي تحتاج إلى التدخل السريع أولًا من أجل إعادة رونق تلك المنطقة التاريخية، وتدريجيًا يحدث التدخل والترميم للمباني الأثرية.

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    171,993

  • تعافي

    133,707

  • وفيات

    9,857

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق