«زي النهارده».. اغتيال مالكوم إكس 21 فبراير 1965

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

في نبراسكا، وفى ١٩ مايو ١٩٢٥ ولد الداعية الأمريكى مالكوم إكس، واسمه الأصلى مالكوم ليتل، وهو داعية إسلامى، ومدافع عن حقوق الإنسان،وهو أمريكى من أصل أفريقى، وقد صحَّح مسيرة الحركة الإسلامية التي انحرفت بقوَّة عن العقيدة الإسلامية في أمريكا،ودعا للعقيدة الصحيحة، وكان رجلاً شجاعاً يدافع عن حقوق السود،ويوجِّه الاتهامات لأمريكا والأمريكيين البيض بأنهم قد ارتكبوا أفظعَ الجرائم بحق الأمريكيين السود، وقد قُتل والده على يد مجموعة من العنصريين البيض، عندما كان مالكوم إكس صغيراً أما أمه فقد وضعت في مستشفى للأمراض العقلية، وكان في الثالثة عشرة فنُقل إلى دار للرعاية.

وفى ١٩٤٦، كان عمره عشرين سنة، وقد سُجن بتهمة السطو والسرقة، وفى السجن انضم لحركة أمة الإسلام، وعندما أُطلق سراحه في ١٩٥٢ ذاع صيته، واشتهر بسرعة، حتى صار واحداً من قادة الحركة، وبعد عشر سنين تقريباً، صار المتحدث الإعلامى لهذه الحركة، وبسبب وقوع خلاف منهجى وفكرى بينه وبين رئيس الحركة، تركها في مارس ١٩٦٤وسافرفى رحلة لأفريقيا والشرق الأوسط، وأدى مناسك الحج،وعاد لأمريكا،وأنشأ المسجدالإسلامى ومنظمة الوحدة الأفريقية الأمريكيةو«زي النهارده»في٢١ فبراير ١٩٦٥ وبعد أقل من سنة على تركه حركة أمة الإسلام، قام باغتياله ثلاثةٌ من أعضاء الحركة.

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    176,333

  • تعافي

    136,490

  • وفيات

    10,201

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق