محلل: الميليشيات المسلحة في طرابلس وراء محاولة اغتيال فتحي باشاغا

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

قال المحلل السياسي من بنغازي، أحمد المهدوي، إن محاولة اغتيال وزير داخلية حكومة الوفاق الليبية فتحي باشاغا رسالة قوية للمجتمع الدولي، بأن من يتحكم في العاصمة طرابلس ميليشيات خارجة على القانون والدولة.

وأوضح «المهدوي»، خلال لقائه قناة الغد، أن باشاغا سعى كثيرا لدمج الميليشيات ونزع سلاحها، مؤكدًا أنه سيعود أكثر قوة من ذي قبل، مشيرًا إلى أن هذه العملية تأتي في إطار «تصفية الحسابات».

كما أشار إلى أن فتحي باشاغا حاول تقوية «ميليشيات مصراتة» على «ميليشيات الزاوية» و«ميليشيات طرابلس»، وذلك كله بدعم من الدولة التركية، وهو ما أحدث اشتباكات بين الميليشيات وبعضها.

كان مسلحون في سيارات مسلحة فتحوا النار على موكب باشاغا في حي جنزور بطرابلس، ما أسفر عن إصابة أحد أفراد الحراسة المرافقة للموكب.

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    177,543

  • تعافي

    137,294

  • وفيات

    10,298

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق