أبو الغيط يؤكد دعم الجامعة العربية لحقوق مصر والسودان في مياه النيل

SputnikNews 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

وقال بيان لجامعة الدول العربية، إن الأمين العام للجامعة أحمد أبو الغيط التقى، صباح اليوم الأربعاء، وزيرة خارجية السودان، مريم الصادق المهدي، وذلك قبيل انطلاق أعمال مجلس الجامعة الذي يعقد اليوم على مستوى وزراء الخارجية.

وأشار البيان إلى أن أبو الغيط "جدد التزام الجامعة الثابت بالحفاظ على الحقوق المائية لكل من مصر والسودان فيما يتصل بملف سد النهضة ومساندتها للجهد المبذول للتوصل إلى اتفاق عادل وقانوني وملزم حول هذه القضية يراعي مصالح كافة الأطراف".

كما أكد أبو الغيط "التزام الجامعة الكامل بسيادة ووحدة أراضي الدولة السودانية وجدد مساندة الجامعة لكافة الإجراءات المشروعة التي يتخذها السودان لبسط سيادته وإنفاذ سلطته على كامل أراضيه".

وأعرب أبو الغيط "عن أمله في أن يتم تسوية الأزمة القائمة على الحدود السودانية الأثيوبية بالطرق السلمية وعبر الحوار وبشكل يحترم سيادة السودان على كامل أراضيه". 

ومنذ إعادة الجيش السوداني، في تشرين الثاني/نوفمبر الماضي، انتشاره في منطقة الفشقة الكبرى والفشقة الصغرى المجاورة مع إثيوبيا التي كان يستغلها مزارعون إثيوبيون منذ نحو 26 عاما، تشهد العلاقات بين السودان وإثيوبيا توترا ملحوظا، وحشد كل طرف قواته العسكرية على جانبي الحدود.

وفيما تؤكد الخرطوم أنها استردت مناطق سودانية، استولت عليها إثيوبيا عام 1995، تطالب إثيوبيا بعودة الأوضاع إلى ما كانت عليه قبل نوفمبر، لحل النزاع سلميا.

ويرفض السودان المطلب الإثيوبي، مؤكدا أن جيشه داخل أراضيه ولن يغادرها، وأن قضية الحدود محسومة وفقاً لاتفاقيات دولية وثنائية بين البلدين.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق