«زي النهارده».. وفاة صبرى أبوعلم 13 أبريل 1947

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

عرف محمد صبري أبوعلم أنه صاحب قانون استقلال القضاء،كما أطلق عليه المحامون لقب «فخر المحاماة»، كما كان له الفضل في إصدارقوانين مهمة،مثل قانون المرافعات والعقوبات والمحاماة والطوائف والوقف والوصية، وتم اختياره زعيماً للمعارضة بمجلس الشيوخ بالإجماع، ومثل مصر في العديد من المؤتمرات البرلمانية،وهو مولود في 21 مارس 1893 في منوف بالمنوفية،وحصل على الابتدائية من مدرسة المساعى المشكورة،وهبط القاهرةوفيها أتم تعليمه الثانوى والعالى وعمل محامياً في منوف وأشمون.

وحين زار الزعيم سعد زغلول منوف لحضوراحتفال بعيدالجلاء في 1923 وخطب المحامى الشاب آنذاك صبرى أبوعلم خطبة وطنية رفيعة بين يدى سعد باشاً، الذي أعجب بفصاحته ووطنيته، وطلب منه الانتقال للقاهرة ففعل ،وعمل بمكتب مرقص باشا حنا.

وفى الانتخابات البرلمانيةفى ديسمبر رشحه الوفد عن دائرة منوف وفاز أبوعلم، وكان أصغر النواب سنا، كما شغل موقع نقيب المحامين، واختير أميراً للحج، وسلمه الملك عبدالعزيز آل سعود حزام الكعبة، وكان عضواً في الكثير من اللجان التشريعية وسن القوانين، ومنها اللجنة التي أعدت مشروع إلغاءالامتيازات الأجنبية.

شارك أبوعلم في تنفيذ معاهدة مونترو ،وشغل موقع سكرتارية الوفدمن 1943 وفى صيف 1945،أسس هو والنحاس اللجنة الوطنية للطلاب والعمال ،وعندما شكل النحاس وزارته السادسة، اختاره وزيرا للعدل وأعد أبوعلم مشروع استقلال القضاء، الذي أصدرته حكومة الوفد في 10 يوليو 1943، كما منحت حكومة الوفد رجال القضاء قطعة أرض مساحتها نحو ألفى متر،وعشرة آلاف جنيه، لبناء وتأسيس نادى القضاة وقد توفي «زي النهارده» في 13 أبريل 1947.

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    185,922

  • تعافي

    143,575

  • وفيات

    10,954

0 تعليق