تحقيق بريطاني أوروبي مع «فيسبوك».. ما السبب؟

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

فتحت هيئتان تنظيميتان في الاتحاد الأوروبي وبريطانيا، تحقيقات مزدوجة لمكافحة الاحتكار ضد «فيسبوك»، للنظر فيما إذا كانت الشركة تضر بالمنافسة في سوق الإعلانات المبوبة.

وقالت المفوضية الأوروبية، الذراع التنفيذية للاتحاد الأوروبي، إنها تبحث فيما إذا كانت الطريقة التي يدمج بها «فيسبوك» خدمة الإعلانات المبوبة الخاصة به، «ماركت بليس»، في الشبكة الاجتماعية تمنحه ميزة في الوصول إلى العملاء، في انتهاك لقواعد المنافسة في الاتحاد الأوروبي.

وتابعت هيئة مراقبة المنافسة في المملكة المتحدة في إعلان متزامن، أنها أطلقت تحقيقها الخاص لفحص ما إذا كان جمع «فيسبوك» واستخدامه للبيانات يمنحه ميزة غير عادلة على المنافسين الذين يقدمون البيانات المبوبة وخدمات المواعدة عبر الإنترنت.

وهذا التحقيق هو الأحدث في جهود المنظمين في الاتحاد الأوروبي الذين يحاولون كبح هيمنة شركات التكنولوجيا الكبرى، ويسلط الضوء على قلقهم طويل الأمد من أن البيانات التي تجمعها هذه المنصات عبر الإنترنت من عملائهم تستخدم للتنافس ضدهم.

أخبار ذات صلة

0 تعليق