كايسا تندمج مع شركة بورجيس

AETOSWire (ايتوس واير) 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

هوبوكين، نيوجيرسي -الثلاثاء 14 سبتمبر 2021 [ ايتوس واير ]

(بزنيس واير): أعلنت اليوم كل من مجموعة "بورجيس" المحدودة (المشار إليها فيما يلي بـ "بورجيس") وشركة "كايسا" المحدودة (المشار إليها فيما يلي بـ "كايسا") عن إبرامهما اتفاقية نهائية لدمج أعمالهما التجارية. ومع الدمج، ستصبح الشركة من روّاد العالم في مجال حلول رأس المال الخاص وخطط الاستثمار الإجمالي. إذ تتصدى منتجات "بورجيس" و"كايسا" للتحديات التي تواجه المستثمرين المؤسسيين في إدارة تخصيص الأصول والسيولة وتقييم التعرض للمخاطر والأداء والمخاطر ذاتها، مع معالجة الامتثال، والمعايير البيئية والاجتماعية والمتعلقة بالحوكمة، والمخاوف المتعلقة بالمناخ في الوقت ذاته. وستتخذ الشركة المدمجة من هوبوكين، نيوجيرسي مقرّاً رئيسيّاً لها وسيعمل لديها أكثر من 450 موظفاً عالميّاً.

 

وقال جايمس كوسيس، مؤسّس "بورجيس" ورئيسها التنفيذي في هذا السياق: "نحن متحمسون لإعلان أن ’بورجيس‘ و’كايسا‘ ستوحدان جهودهما. فتعتبر ’كايسا‘ مزوّدة عالمية المستوى للمستثمرين المؤسسيين لحلول فئة الأصول المتعددة. ويسعدنا أن يجتمع فريقانا ونرحب بالمساهمات التي سيقدمّها دايفيد هسو وسوزان فيكسلير لشركتنا بصفتهما عضوان في مجلس إدارتنا".

 

ومن جهته، قال دايفيد هسو، المؤسس المشارك لـ"كايسا" ورئيسها التنفيذي: "تشكل ’بورجيس‘ و’كايسا‘ ثنائياً رائعاً. إذ تعود جذور كل منهما إلى مساعدة المستثمرين في اتخاذ قرارات استثمارية أفضل. فمن جهة، تتمتع ’بورجيس‘ بحضور وسمعة لا مثيل لهما في مجال بيانات رأس المال الخاص وتحليلاته، ومن الجهة الأخرى، تشكل منصة ’كايسا‘ التكنولوجيا التأسيسية للمستثمرين عبر جميع فئات الأصول. وبفضل نطاقنا التشغيلي المشترك، يمكننا الآن إفادة جمهور أوسع نطاقاً بسرعة أكبر بكثير".

 

أمّا سوزان فيكسلير، المؤسسة المشاركة لـ"كايسا" ورئيستها، فقالت من جهتها: "تم بناء منصة ’كايسا‘ لفئة الأصول المتعددة خصّيصاً لمخصصي الأصول. وكما يعلم عملاؤنا، حرصنا بشدة على صياغة حل متقدم وبديهي في الوقت ذاته. وبالاندماج مع ’بورجيس‘، سنواصل تعزيز مصالح قاعدة عملائنا وسنبقى في طليعة الابتكار عبر مجالات البيانات والتحليلات والتكنولوجيا".

هذا ويعتمد هذا الاندماج على شراكة "بورجيس" الإستراتيجية مع شركة "إم إس سي آي"، وهي المزود الرائد لأدوات دعم القرار وخدماته البالغة الأهمية لمجتمع الاستثمار العالمي. وقد تم الإعلان عن هذه الشراكة في يناير 2020. وتهدف شركتا "بورجيس" و"إم إس سي آي" معاً إلى دفع عجلة الابتكار والتسريع واعتماد البيانات والأدوات والحلول للمستثمرين في الأصول الخاصة حول العالم.

 

واختتم هنري فرنانديز، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة "إم إس سي آي"، بالقول: "يمثّل اندماج ’بورجيس‘ و’كايسا‘ القوي فرصة رائعة لمستثمري رؤوس الأموال الخاصة ومديريها ولحوافظ فئة الأصول المتعددة حول العالم". وأضاف: "بفضل هذا الدمج، ستتمكن الشركتان من تحقيق قابلية هائلة للتوسع ودفع المزيد من الابتكار لمختلف الأدوات والحلول عبر قطاع رؤوس الأموال الخاصة العالمي. ومن خلال تمثل شركة ’إم إس سي آي‘ لدى مجلس إدارة ’بورجيس‘، تتطلع الأولى إلى العمل بشكل وثيق مع ’كايسا‘ والثانية لمساعدتهما في تحقيق أهدافهما الاستراتيجية".

 

لمحة عن شركة "بورجيس"

 

تُعد شركة "بورجيس" المزود العالمي لأدوات الدعم المتعلقة بقرارات الاستثمار لرؤوس الأموال الخاصة. بالإضافة إلى الخبرة المتعمقة في مجال الأداء وقياس المخاطر، تساعد منصة التحليلات والبيانات ذات النوعية البحثية الخاصة بنا فرق الاستثمار على اتخاذ قرارات أفضل في مجال الاستثمارات. وبعد الدمج، ستستمر القدرة على الوصول إلى محتوى "بورجيس" وقدراتها من خلال قنوات ومنصات متعددة. وإننا نقدم خدماتنا لما يزيد عن 1,000 شركة في 36 دولة، وتغطي بياناتنا نحو 8 تريليون دولار أمريكي من رؤوس الأموال الخاصة.

 

لمحة عن شركة "كايسا"

 

تُعد شركة "كايسا" المزود الرائد لبرمجيات تحليلات الحافظة للأوقاف، والمؤسسات، والمكاتب العائلية، وصناديق المعاشات التقاعدية، والرؤساء التنفيذيين لشؤون تقنية المعلومات الخارجيين. وتأسس فريق "كايسا" في عام 2010، وهو ملتزم بتطوير الحلول التقنية للمُخصصين المؤسسيين. وتتكون قاعدة عملاء "كايسا" من مالكي الأصول الذين يمثلون أكثر من 1.7 تريليون دولار من الأصول الخاضعة للإدارة. للمزيد من المعلومات، يرجى زيارة الرابط الإلكتروني التالي: www.caissallc.com.

 

يمكنكم الاطلاع على النسخة الأصلية للبيان الصحفي على موقع "بزنيس واير"businesswire.com) ) على الرابط الإلكتروني التالي:  https://www.businesswire.com/news/home/20210913005161/en/

 

إن نص اللغة الأصلية لهذا البيان هو النسخة الرسمية المعتمدة. أما الترجمة فقد قدمت للمساعدة فقط، ويجب الرجوع لنص اللغة الأصلية الذي يمثل النسخة الوحيدة ذات التأثير القانوني.

 

أخبار ذات صلة

0 تعليق