مذكرة التفاهم الأردنية الأميركية "محورية" من أجل التنمية الاقتصادية في الأردن

جي بي سي نيوز 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

جي بي سي نيوز:- قال نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية وشؤون المغتربين أيمن الصفدي، الجمعة، إن مذكرة التفاهم الأردنية الأميركية محورية من أجل التنمية الاقتصادية في الأردن.

وقال الصفدي من واشنطن بعد توقيع المذكرة، إن مذكرة التفاهم الأردنية الأميركية غير مسبوقة من حيث مدتها وحجم الدعم.

واعتبر وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن، المذكرة الموقعة بين الأردن والولايات المتحدة شاهدة على قوة العلاقة بين البلدين.

وقال الصفدي إن الدعم أساسي لجهود تقليل الأزمات الدولية والتعامل مع اللاجئين وأمن الحدود ومحاربة المخدرات والضغط على الموارد المحدودة، مضيفاً: "بدون مساعدتكم لم نتمكن من تقديم حياة كريمة للاجئين ضحايا النزاعات".

وأشار إلى أن مذكرة التفاهم المقدمة محورية للتنمية الاقتصادية في ظل بدء إصلاحات موسعة ستزيد من صلابة المؤسسات الأردنية وتزيد من التنافسية وتخلق الوظائف وتفي باحتياجات الأردن من المياه والطاقة وتضمن مستقبلا لمواطني الأردن.

"كشركاء واصدقاء نستمر في عملنا لتحقيق الاهداف المشتركة في حل الأزمات الإقليمية ولتحقيق الأمن والاستقرار والسلام والازدهار في المنطقة"، بحسب الصفدي الذي قال إن السلام العادل والشامل والآمن والدائم على أساس حل الدولتين هو الحل الوحيد الذي نعتقد به.

أخبار ذات صلة

0 تعليق