فيلودين ليدار توقّع مع إيميسينت اتّفاقيّة بيع مدتها عدة سنوات

AETOSWire (ايتوس واير) 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

سان خوسيه، كاليفورنيا -الأربعاء 27 يناير 2021 [ ايتوس واير ]

(بزنيس واير) – أعلنت اليوم شركة "فيلودين ليدار" (المدرجة في بورصة ناسداك تحت الرمز Nasdaq: VLDR, VLDRW) عن توقيع اتّفاقيّة بيع  مستشعرات "باك لايت" مدتها عدة سنوات لـ "إيميسينت"، وهي شركة رائدة حول العالم في مجال التقنيّات الذاتيّة للطائرات بدون طيّار، ورسم الخرائط بمستشعرات "ليدار"، وتحليلات البيانات. وتستخدم "إيميسينت" مستشعرات ليدار من "فيلودين" لتشغيل نظامها "هوفرماب" الحائز على جوائز والمستخدم للمسح الجوّال من أجل رسم خرائط البيئات الخطرة والمحرومة من نظام التموضع العالمي "جي بيه إس".

ويستخدم نظام "هوفرماب"، الذي يُمكن حمله باليد أو تركيبه على طائرة بدون طيّار، مستشعر "باك لايت" بوصفه مستشعره الرئيسي للإدراك ورسم الخرائط. ويتميّز "هوفرماب" بقدرة متساوية فوق الأرض وفي باطنها، وفي الداخل والخارج، وهو يدمج تقنيّات متطوّرة لتفادي حوادث التصادم وللرحلات الذاتيّة من أجل رسم خرائط المناطق الصعبة التي يتعذّر الوصول إليها. ويتميّز "هوفرماب" بميزة تلوين السحابات النقطية الثلاثية الأبعاد، ما يمنح سياقاً إضافيّاً للتصوير المرئي والتحليل.

ويقدّم "هوفرماب" التقاطاً عالي الجودة للبيانات في قطاعات التعدين، والبناء/البنية التحتية، والتحريج، والدفاع، والنفط والغاز، وصناعة الأفلام. وقال دانيال توماس من شركة "إكس إم 2" الرائدة في التصوير السينمائي باستخدام الطائرات بدون طيّار في أستراليا، وهو عميل لنظام "هوفرماب"، في هذا السياق: "تشكّل السرعة عاملاً أساسيّاً عند العمل في موقع تصوير مباشر لالتقاط بيانات المؤثرات البصريّة في قطاع الأفلام. ونستخدم حاليّاً نظام ’هوفرماب‘ لتغطية نواحٍ لم تحظ في السابق بوسيلة فعالة للتصوير باستخدام مستشعرات ’ليدار‘، بما في ذلك فوق المباني وحول أجزاء معقدة من الموقع، في جزءٍ من الوقت الذي تحتاجه مستشعرات ليدار الأرضيّة. ونستطيع حاليّاً العمل بين اللقطات، عبر تصوير الأماكن التي تحتاج في العادة إلى ساعة، خلال خمس دقائق".

وصرّح الدكتور ستيفن هرابار، الرئيس التنفيذي لشركة "إيميسينت"، قائلاً: "يعدّ مستشعر الليدار ’باك لايت‘ من ’فيلودين‘ مستشعراً استثنائيّاً بالنسبة إلى أنظمة رسم الخرائط الجوالة، بفضل حجمه المضغوط، ووزنه الخفيف، وأدائه العالي. وساعدنا المستشعر في ابتكار تكنولوجيا تغيّر قواعد اللعبة وقادرة على الحصول على بيانات حيويّة في بيئات مليئة بالتحديات في الوقت الفعلي ومن دون المخاطرة بسلامة الآلة أو المشغّل".

وسيناقش الدكتور هرابار كيفيّة التعامل مع الاستكشاف الذاتي في بيئات صعبة يتعذر الوصول إليها، وذلك خلال ندوة عبر الإنترنت بعنوان "فيلودين ليدار لايف!" في 28 يناير 2021 بتمام الساعة 1:00 بعد الظهر بتوقيت منطقة المحيط الهادئ. ويمكنكم المشاركة مجاناً عبر النقر هنا: التسجيل لندوة "إيميسينت" عبر الإنترنت.

وصرح أناند جوبالان، الرئيس التنفيذي لشركة "فيلودين ليدار" قائلاً: "إنّ الاستعمال الابتكاري لمستشعرات ليدار من ’فيلودين‘ من قبل شركة ’إيميسينت‘ يسمح بمسح جوال ذاتي سريع يتيح الرؤى التشغيليّة بأمان في مجموعة من التطبيقات. ويقدّم ’هوفرماب‘ عرضاً ممتازاً لكيفيّة قيام قدرة الاستشعار من 360 درجة من ’باك لايت‘ بالسماح للشركات بإنتاج بيانات سحابة نقطية عالية الجودة، ودقيقة، وجغرافية المرجعية".

هذا وتقدّم مستشعرات "باك لايت" من "فيلودين" صوراً عالية الوضوح لقياس وتحليل البيئات الداخليّة والخارجيّة. وتمّ تصميم "باك لايت" للتطبيقات التي تحتاج إلى مستشعر يتمّيز بوزن منخفض وحجم مضغوط، وهو يقدّم وضوحاً وأداءً ممتازَين لتطبيقات الجوال والطائرات بدون طيّار. ويقدّم رؤية كاملة من 360 درجة لإتاحة بيانات ثلاثيّة الأبعاد بالوقت الفعلي.

لمحة عن "فيلودين ليدار"

شرعت "فيلودين ليدار" (المدرجة في بورصة ناسداك تحت الرمز Nasdaq: VLDR, VLDRW) الأبواب أمام حقبة جديدة من تكنولوجيا القيادة الذاتيّة مع اختراع مستشعرات ليدار للرؤية المحيطة بالوقت الفعلي. وتعد "فيلودين" أول شركة متخصصة في حلول "ليدار" متداولة في البورصة وهي معروفة في جميع أنحاء العالم بحافظتها الواسعة من تقنيات "ليدار" المتطورة. وتوفر حلول البرامج والمستشعرات الثوريّة من "فيلودين" المرونة والجودة والأداء لتلبية احتياجات مجموعة واسعة من القطاعات، بما في ذلك المركبات ذاتيّة القيادة وأنظمة مساعدة السائق المتطوّرة والروبوتات والمركبات الجويّة بدون طيار والمدن الذكيّة والأمن. ومن خلال الابتكار المتواصل، تسعى "فيلودين" جاهدةً لتغيير الحياة والمجتمعات من خلال تعزيز التنقل الآمن للجميع. للاطلاع على المزيد من المعلومات، يرجى زيارة الرابط الإلكتروني التالي: www.velodynelidar.com.

بيانات تطلعيّة

يحتوي هذا البيان الصحفي على "بيانات تطلعيّة" بالمعنى المقصود في أحكام "الملاذ الآمن" لقانون إصلاح التقاضي الأمريكي الخاص بالأوراق الماليّة للعام 1995، بما في ذلك، على سبيل المثال لا الحصر، جميع البيانات بخلاف الحقائق التاريخيّة وتشمل، على سبيل المثال لا الحصر، البيانات المتعلقة بـالأسواق المستهدفة من "فيلودين" والمنتجات الجديدة وجهود التنمية والمنافسة. وعند استخدامها في هذا البيان الصحفي، تتوخى الكلمات "نقدّر" و"المتوقع" و"نتوقع" و"نستبق" و"نتنبأ" و"نخطط" و"نعتزم" و"نعتقد" و"نسعى" و"قد" و"سوف" و"يمكن""يجب" و"مستقبل" و"نقترح" والأشكال المختلفة لهذه الكلمات أو أيّة تعابير مماثلة أخرى (أو الصيغ السلبيّة من هذه الكلمات أو العبارات) الإشارة إلى بيانات تطلعيّة. ولا تعد هذه البيانات التطلعيّة ضمانات للأداء أو الظروف أو النتائج المستقبليّة وتتضمن عدداً من المخاطر المعروفة وغير المعروفة والشكوك والافتراضات وعوامل هامة أخرى، الكثير منها خارج عن سيطرة "فيلودين"، والتي قد تؤدي إلى اختلاف النتائج أو النواتج الفعليّة مادياً عن تلك الواردة في البيانات التطلعيّة. وتشمل العوامل الهامة، من بين أمور أخرى، التي قد تؤثر على النواتج أو النتائج الفعليّة، الشكوك المتعلقة بقدرة عملاء "فيلودين" على تسويق منتجاتهم، وقبول السوق النهائي لهذه المنتجات؛ وقدرة "فيلودين" على إدارة النمو؛ وقدرة "فيلودين" على تنفيذ خطة أعمالها؛ والتأثير غير المؤكد لجائحة كورونا المستجد "كوفيد-19" على أعمال "فيلودين" وأعمال عملائها؛ والشكوك المتعلقة بتقديرات "فيلودين" لحجم أسواق منتجاتها؛ ومعدل ودرجة قبول السوق لمنتجات "فيلودين"؛ ونجاح منتجات وخدمات "ليدار" الأخرى المتعلقة بأجهزة الاستشعار المنافسة المتوفرة حالياً أو التي قد تصبح متاحة؛ وقدرة "فيلودين" على تحديد عمليات الاستحواذ ودمجها؛ والشكوك المتعلقة بأي تقاضٍ حالي أو محتمل يشمل "فيلودين" أو صحة أو قابليّة إنفاذ الملكيّة الفكريّة العائدة لـ"فيلودين"؛ والظروف الاقتصاديّة وظروف السوق العامة التي تؤثر على الطلب على منتجات "فيلودين" وخدماتها. ولا تتحمل "فيلودين" أيّة مسؤوليّة لتحديث أو مراجعة أيّة بيانات تطلعيّة، سواء نتيجةً لمعلومات جديدة أو أحداث مستقبليّة أو غير ذلك، باستثناء ما يقتضيه القانون.

يمكنكم الاطلاع على النسخة الأصلية من هذا البيان الصحفي على موقع (businesswire.com) عبر الرابط الإلكتروني التالي: https://www.businesswire.com/news/home/20210126005229/en/

إن نص اللغة الأصلية لهذا البيان هو النسخة الرسمية المعتمدة. أما الترجمة فقد قدمت للمساعدة فقط، ويجب الرجوع لنص اللغة الأصلية الذي يمثل النسخة الوحيدة ذات التأثير القانوني.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق